القائمة الرئيسية

الصفحات

ارسم رسمة بسيطة وجوجل هيكمل Autodraw

ارسم رسمة بسيطة وجوجل هيكمل Autodraw

ارسم رسمة بسيطة وجوجل هيكمل Autodraw

هنعرف في المقال ده

رسم سهل و رسم بالرصاص و تعليم الرسم للمبتدئين و Drawing Now و Draw Something و AutoDraw و Drawing ideas و لعبة الرسم وQuick, Draw

أهمية تعلم الرسم

يرجع تاريخ الرسم لحقبة قديمة إلى ما قبل التاريخ، حيث كان يُعتبر الشكل الوحيد للتواصل بين البشر، وقد وُجدت الرسومات على جدران المقابر، والمزهريات، وجدران المنازل، والأواني وغيرها، فمن خلال هذه الرسومات تمّ دراسة التاريخ جيداً، ثمّ أصبح الرسم في الوقت الحالي أكثر ذكاءً وتقدماً.


يُساعد الرسم على اكتساب وتحسين العديد من الصفات الشخصية لدى الرسام، ومن هذه الصفات

التمتّع بعددٍ من الخلايا الدماغية النشطة؛ حيث أوجدت عدة دراسات أنّ الرسم يؤثّر على الدماغ وخاصةً النصف الأيمن له، وهو الجزء المسؤول عن الإبداع والخيال. الحصول على ذاكرة حادة؛ حيث أظهرت دراسة للدكتور أرنولد بريسكي أُجريت على مرضى الزهايمر والخرف، أنّ الرسم ساهم في تحسين الذاكرة لدى هؤلاء المرضى بنسبة 70%، بالإضافة إلى اعتقاد الدكتور أرنولد بأنّ الرسم يساعد على بناء خلايا دماغية جديدة، وتحسين القدرة على التذكر، حيث نَشرت مجلة (The Quarterly Journal of Experimental Psychology) إحدى الدراسات التي تمّت من خلال سلسلة تجارب تطلّبت من الأشخاص رسم أو كتابة عناصر معينة، وأظهرت أنّ الأفراد استطاعوا تذكر العناصر بشكل أفضل عندما تمّ رسمها يساعد الرسم بشكل مباشر على التعبير عن شخصية الرسام أو الشخص الذي يرسم، وذلك من خلال طريقة سير الخط، كما يساهم الرسم بشكل واسع النطاق في التعبير عن الأهداف والمقاصد الفنية، فمن خلاله يمكن تصوير الأجسام، والفضاء، والعمق، والجوهر، وحتى الحركة

يُستخدم الرسم كوسيلة من أجل التخلص من الطاقة السلبية والنتائج السلبية المترتبة على الإعاقة التي يعاني منها ذوي الاحتياجات الخاصة، حيث تساعد ممارسة الرسم على تحسين المزاج، وزيادة الثقة بالنفس سواءً للأشخاص العاديين أو لذوي الاحتياجات الخاصة


ارسم رسمة بسيطة وجوجل هيكمل Autodraw

يمتلك الرَسم الذي يعد أساساً للتعبير البصري للأشياء عدداً من الخصائص التي جعلته ذو أهميّة، وفيما يلي بعض منها

يُعتبر الرسم بوابة ومِنصة للتعبير من خلاله عما يجول في الخاطر. يُعد مقياساً لمهارة الشخص ومدى تحكّمه في دمج الخطوط في سبيل إنتاج اللوحات. تتدرّج الرُسومات مابين بسيطة لمعقّدة، حيث تحتاج الرسومات المُعقدة وقتاً زمنيّاً أكبر لإنهائها. يُعد الرسم طريقة اقتصادية وذات تكلفة مُنخفضة للتعبير عن فِكرة مُعينة باستخدامه، ليتم ترجمتها لاحقاً وتحويلها لأي وسائط أخرى. تلعب الأدوات المُستخدمة في خلق الرسومات دوراً هامّاً في مدى جاذبيّتها. يتم باستخدام الرسومات تحديد أماكن الظل والضوء في اللوحات عبر إنشاء مناطق سميكة فيها

تُعد الخطوط المُرتبطة بزوايا مختلفة، الخطوط المتقاطعة، الخطوط المُنحنية والأقواس أساساً لتشكيل الرسومات

يُعد الرسم أحد أهم أنواع الفنون البصرية، بل يُعد أساسها، حيث يتم من خلاله ترجمة الأفكار، المفاهيم وحتى العواطف، بالإضافة للتعبير عن التخيُلات والأوهام وترجمتها بصريّاً. يتم الرسم على الورق، الجداريات، الجبس واللوحات المختلفة بعدّة أدوات وتقنيات، مثل الأقلام، الفحم الطباشير وغيرها، إذ يتم إنتاج الرسومات المُختلفة من دمج عدّة خطوط ونقاط لتكوين الرسم النهائي تبعاً للأسلوب الخاص بكل فنّان،[٢]حيث يُعتبر الرسم فناً بصريّاً ثنائي الأبعاد. وُجد الرسم منذ قديم الزمان، حيث كان يُستخدم قديماً كلغةٍ للتواصل، عبر الرسم على جدران الكهوف الداخلية باستخدام العصى المحروقة، وتم استخدامه لقَص القِصَص وتدوين التاريخ ونقلُه، ثم تطوّر عبر العصور حتى وصل لما هو عليه الآن، واستخدم الفنانون حديثاً العديد من الأساليب الحديثة ومختلف المواد ودمجها سويا لخلق اللوحات الجميلة

يُصنف الرسم بشكل عام لثلاثة أنواع رئيسيّة هي

الرسم الواقعي: في هذا النوع يتم رسم رسومات ثلاثية الأبعاد واقعيّة لحدٍ كبير على سطح ثنائي الأبعاد، ويُعد شائعاً في الثقافات الغربيّة

الرسم الرمزي: وهو الرمز الذي يتم باستخدام رُموز وعلامات. الرسم التعبيري: ويُعرف أيضاً بالرسم التوضحي، وهو النوع الذي يتم التعبير عن العواطف والمشاعر من خلاله

 يُعرف الرسم على أنّه فن مرئي وتشكيلي يتم فيه التعبير عن الأحاسيس والأفكار والأشياء والمواضيع بوساطة الأشكال، والخطوط، والألون، وهو فن عُرف منذ القدم، ويكون على عدة أشكال بتسجيل لبعض الملاحظات أو الخواطر أو المشاهد لشكل معين في لحظة ما، أو على شكل عمل تحضيري لوسيلة ما من وسائل وأساليب التعبير الفني، لكنه يكون في بعض الأحيان عملاً فنياً قائماً بذاته


الرسوم البسيطة: هي ملاحظات يتم تسجيلها لهدف معين، أو حالة ما ذات أهمية كبيرة في لحظة محددة.

 الرسوم التحضيرية: هي عبارة عن رسوم تستخدم كتمهيداً لوسيلة أخرى من الوسائل التحضيرية كالنحت والتصوير.

 الرسوم المتكاملة: هي عبارة عن رسوم يتم الاعتماد عليها على أنّها عمل فني قائم بذاته.

 الرسم المنظوري: هذا الرسم عبارة عن فن يختص بتمثيل الأجسام الثلاثية الأبعاد على جسم ذي سطح ثنائي الأبعاد، ويكون ذلك بطريقة تترك انطباعاً واقعياً في النفس.

 الرسم الميكانيكي: هذا الرسم يتمثل في الرسم المعماري الذي يتيح الفرصة للقياسات بأن تؤول وتفسر.

الرسوم المتحركة: هي عبارة عن أحد أنواع المناظر السينمائية التي يتم فيها جمع العديد من الرسوم، والتي تختلف كل منها اختلافاً بسيطاً عن الرسومات التي قبلها، ثمّ تصور وتوفق الأصوات المناسبة لها، تحديداً عندما يتم عرضها بسرعة ما، حيث تبدو الصور المرسومة وكأنّها تتحرك

الرسم هو تعبير عن الأفكار والمشاعر، يتمّ من خلال خلق صورةٍ جماليةٍ ثنائية الأبعاد بلغة بصرية، ويعبر عن هذه اللغة بأشكال وطرق مختلفة، وخطوط وألوان، تنتج عنها أحجام، وضوء وحركة على سطح مستوٍ، ويتمّ دمج كلّ هذه العناصر بطريقةٍ معبرة، وذلك لإنتاج ظواهر حقيقية، أو خارقة للطبيعة، ولإظهار علاقات مرئية مجردة بالكامل أيضاً، ويستخدم في ذلك الزيت، والأكريليك، والألوان المائية، والحبر، وغيرها من الدهانات المائية، بحيث يقوم الرسام باختيار شكلٍ معين، مثل: الجدارية أو اللوحة، أو أيّ مجموعة متنوعة من الأشكال الحديثة، تتضافر كلّ هذه الخيارات، بالإضافة إلى أسلوب الفنان الخاص، ليحقق بها صورةً مرئيةً فريدة ومختلفة.

يوجد هناك عناصر أو مكوّنات أساسية للوحة الفنية، وهي كما يأتي

الألوان: وتشكل العنصر الأكثر أهميةً في اللوحة لأنّها تحدد شعور الرائي اتجاه اللوحة، فيمكن أن تعطي أحاسيس ومشاعر مختلفة، يمكن أن تكون دافئة، أو باردة، أو قاسية، ويمكن تقسيم الألوان واللعب عليها من ناحية الكثافة والتأثير. الأسلوب والتناغم في اللوحة: من حيث تأثير درجة اللون، غامقة أو فاتحة، ويمكن استخدام الألوان لإيجاد تباينات صارخة بدرجاتها المختلفة. 

الخطوط: تشكل الخطوط علامات مصنوعة بالفرشاة، وتحدد موضوع اللوحة، وتساعد على وضع حركة معينة في اللوحة، ويمكن تحديد خط فعلي بالفرشاة، أو عدم رسمه في الواقع، وبدلاً من ذلك يتمّ التعبير عنه بحركة الألوان. 

الشكل: كلّ عنصر من العناصر السابقة تخدم هذا العنصر، لأنّه يتكون من الخط والمساحة، وقد يتكون من التقاء الخطوط المختلفة، ويأخذ الشكل بعداً ثالثاً في أعمال النحت على سبيل المثال، وقد يقع الشكل ضمن خيارين، الشكل الهندسي مثل المربعات والدوائر وغيرها، والشكل العضوي وهي الأشكال غير المحددة، أو المستمدة من الطبيعة.

 الفراغ: ويعبر عنه بالمساحة أو الحجم، ويعبر عنه بالفضاء في الفن، وخلق التوازن بين الجزء السلبي والإيجابي، حيث يمكن اللعب بهما بطريقة تؤثر في تفسير المشاهدين للوحة. الملمس: قد ينتج عن أنواع مختلفة من القماش أو الألوان، وقد تصبح اللوحة أكثر سمكاً، أو عمقاً، ويمكن أحياناً لمس ضربات الفرشاة على اللوحة. 

التكوين: ويقصد به ترتيب اللوحة، مثل الموضوع والعناصر الخلفية وكلّ جزء صغير يضاف إلى اللوحة، وتشكل عناصر التكوين، والوحدة، والتوازن، والحركة ، والتناسب، والتباين، والتركيز، والنمط، والإيقاع.

 الاتجاه: كون اللوحة رأسية أو أفقية، ووضع الأشياء وكيفية استخدامها بشكلٍ يتناسب مع الآخرين، مثل إعطاء حركة في اللوحة من خلال الضوء.

 الحجم: مثل حجم اللوحة وحجم عناصرها الداخلية، من حيث تناسب حجم اللوحة وحجم الأشياء المختلفة فيها، على سبيل المثال ليس من المنطق أن يكون حجم التفاحة في لوحة ما أكبر من حجم الفيل.

 الوقت والحركة: مقدار الوقت الذي يقضيه المشاهد في النظر إلى اللوحة وذلك من خلال لفت نظره، وتشكل الحركة أيضاً عنصراً مهماً من عناصر التكوين، لأنّها تشير إلى كيفية توجيه عين المشاهد داخل اللوحة، من خلال دمج العناصر المختلفة

 الرسم بقى اسهل مع جوجل Google

جوجل يرسم كل شىء

دائما يفاجئنا جوجل ويطل علينا كل يوم بحاجه جديده

مع موقع “أوتو درو” AutoDraw، نوع جديد من أدوات الرسم.

جوجل تطلق أداة جديدة تحول “الخربشات” إلى رسومات بفضل الذكاء الاصطناعي

يعني هتعمل اي شكل تقريبي تخيلي من الي انت عاوز ترسمه وجوجل هتديلك اختيارات كتير

مقاربه لرسمتك زي ما هو واضح في الصوره وهتحولك العك لرسمة كامله بالالوان الي انت

عاوزها 

 

تقدر تعمل لوجو بقي خاص بيك تصميم حاجة خزعبلية براحتك يا باشا 


للدخول على الموقع إضغط هنا


ارسم رسمة بسيطة وجوجل هيكمل Autodraw

عرفنا في المقال ده

رسم سهل و رسم بالرصاص و تعليم الرسم للمبتدئين و Drawing Now و Draw Something و AutoDraw و Drawing ideas و لعبة الرسم وQuick, Draw

لو عايز تعرف أكتر عن أفضل المواقع لممارسة الإنجليزية مجانا موقع Meetup شبيه Clubhouse إضغط هنا

تعليقات