القائمة الرئيسية

الصفحات

افضل كورس لتعلم اللغه الالمانية مجانا

                        افضل كورس لتعلم اللغه الالمانية مجانا

افضل كورس لتعلم اللغه الالمانية مجانا
افضل كورس لتعلم اللغه الالمانية مجانا

اللغه الالمانيه من اهم اللغات حاليا وفى هذا الكورس افضل كورس لتعلم الالمانيه بمساحه 8 جيجا والميزه فى الكورس انه مترجم للغه العربيه وهذا يسهل من التعلم 

لماذا تتعلم اللغة الألمانية؟

أيًا كانت الخطط التي وضعتها لمستقبلك، فإن معرفة اللغة الألمانية تتيح لك فرصًا لا حدود لها. حيث أن تعلم اللغة الألمانية يعني اكتساب مهارات تمكنك من تحسين نوعية حياتك على الجهتين العملي والخاص:

في الحياة العملية

إن التواصل باللغة الألمانية مع شركاء العمل ممن يتحدثون بها يحسِّن من علاقات العمل، مما يؤدي بدوره إلى زيادة فرص التواصل الفعال، وهو ما يعني تحقيق النجاح.
مستقبل مهني عالمي: تزيد معرفة اللغة الألمانية من فرص العمل لدى الشركات الألمانية العاملة في بلادك أو في بلاد أخرى. إذ أن إتقانك للغة يجعلك واحدًا من العاملين المنتجين بالنسبة لأرباب العمل ذوي العلاقات الدولية.
السياحة والفندقة: يسافر السائحون المتحدثون بالألمانية كثيرًا ويجوبون العالم، كما أنهم ينفقون الكثير من المال في الإجازات أكثر مما ينفق السائحون القادمون من بلاد أخرى. وهم يسعدون عندما يحصلون على معاملة خاصة من العاملين بالسياحة ممن يتحدثون اللغة الألمانية.

العلوم والبحث العلمي

تعد اللغة الألمانية ثاني أهم لغات العلوم، كما تحتل ألمانيا المرتبة الثالثة على العالم من حيث إسهاماتها في مجال البحوث والتطوير، وتقدم منحًا دراسية بحثية للعلماء الأجانب.
الاتصالات: إن التطورات التي لحقت بمجال الإعلام وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات تجعل من الاتصالات متعددة اللغات أمرًا ضروريًا. حيث تجد عددًا كبيرًا من مواقع الإنترنت المهمة باللغة الألمانية. وتشغل ألمانيا فيما يتعلق بإصدار الكتب الجديدة سنويًا المرتبة السادسة على مستوى العالم من بين ٨٧ دولة، حيث تأتي بعد كندا وبريطاينا والولايات المتحدة الأمريكية والصين وروسيا. وهو ما يعني أن إلمامكم باللغة الألمانية يتيح لكم سبل الحصول على المعلومات. [Wikipedia, 2014]
الفهم الثقافي: إن تعلم اللغة الألمانية من شأنه أن يطلعك على ملامح الحياة ورغبات الناس وأحلامهم في الدول الناطقة بالألمانية ذات المجتمعات متعددة الثقافات.
السفر: يمكنك من خلال إتقان اللغة الألمانية تعزيز معايشاتك في أثناء السفر سواء في الدول المتحدثة بالألمانية أو في دول أوروبية أخرى، خاصة في دول شرق أوروبا


خلافاً لنحو 50 مليون شخص داخل الاتحاد الأوروبي يتكلّمون اللغة الألمانية ضمن مستويات مختلفة، فإنّها تُعتبر اللغة الأم الأكثر استعمالاً ضمن الاتحاد الأوروبي بـ 98 مليون شخص، وفي حين يقدّر معهد غوته الشهير عدّد متعلمّي اللغة الألمانية في العالم بـ 20 مليون شخص فإنّ التقديرات الأكثر تفاؤلاً تتحدّث عن 100 مليون شخص ناطق باللغة الألمانية خارج دول الاتحاد الأوروبي.

فما هي الأسباب التي دفعت أولئك الأشخاص لتعلّم اللغة الألمانية؟

نستعرض الان بعض الكنوز التى توفرها لك اللغه الالمانيه 

الاقتصاد الألماني

وفقاً لتصنيف البنك الدولي فإنّ ألمانيا تُعتبر رابع أكبر اقتصاد في العالم وأكبرها في القارة العجوز، حيث أنّ الاقتصاد الألماني يعادل اقتصاديات الدول الناطقة باللغة الإسبانية مجتمعة، وتُعتبر ألمانيا واحدة من أكبر الدول المصدّرة في العالم بفضل الشركات الألمانية العملاقة مثل مرسيدس بنز، فولكس فاغن، سيمنس، أودي، أديداس، ولوفتهانزا. عدا عن كونها مركز رئيسي لعدد من أضخم الشركات العالمية والمتعددة الجنسيات ومركز لاستضافة أكبر المعارض التجارية والصناعية الدولية بما فيها معرض IFA للإلكترونيات الاستهلاكية والتي تستضيفها العاصمة برلين بشكل سنوي.

لغة الابتكار

حصل الألمان على أكثر من 100 جائزة نوبل بفضل الإنجازات الرائعة في الطب والفيزياء والكيمياء والأدب وغيرها، عدا عن الجوائز التي مُنحت لأشخاص من النمسا وسويسرا يتحدّثون الألمانية كلغتهم الأم، بالإضافة إلى الأشخاص الذين تلقوا تعليمهم الجامعي في الجامعات الألمانية.

لغة أكاديمية

بالحقيقة فإنّ اللغة الألمانية تُعتبر من اللغات الهامّة في المجتمع الأكاديمي وتحتل المرتبة الثانية ضمن أكثر اللغات استخداماً في المراسلات العلمية، في حين أنّ حجم سوق الكتاب الألماني يحتل المرتبة الثالثة خلف الكتب المنشورة باللغتين الصينية والإنجليزية.

العالم الافتراضي

يشكّل الناطقين الألمان واحداً من أكبر المجتمعات على شبكة الإنترنت، حيث أنّ اللغة الألمانية قد تُتيح لك الوصول إلى ما لا يقل عن 15 مليون موقع ويب ألماني، عدا عن المواقع التي تعتمد اللغة الألمانية وتنتهي بأحد النطاقات com, net, org, info.

ليست صعبة كما تظن!

تقول الأسطورة أنّ اللغة الألمانية مستحيلة الدراسة، لكن بعيداً عن هذه الأساطير والنكات التي يتداولها البعض عن دراسة اللغة الألمانية فإنّها بالحقيقة قابلة للتعلّم وليست بالصعوبة التي يُروّج لها.

إذا كنت تتحدّث الإنجليزية بشكل جيّد فإنّ الأمور قد تكون أكثر سهولة بالنسبة لك، حيث أنّ كلتا اللغتين تشتركان بنفس الجذور الجرمانية.
متعة الأدب والموسيقى والفن والفلسفة: اللغة الألمانية هي اللغة التي كان يتحدثها كل من جوته وكافكا وموزار وباخ وبيتهوفن. يمكنك إذا أن تزيد من متعتك بقراءة أعمالهم أو الاستماع إليها عن طريق لغتها الأصلية.
فرص العمل والدراسة في ألمانيا: تقدم ألمانيا عددًا كبيرًا من المنح للدراسة في ألمانيا، أما شباب الأجانب فتمنحهم تأشيرة إجازة العمل، فضلًا عن وجود تنظيمات ولوائح خاصة بتصاريح العمل لوظائف معينة.
برامج التبادل: هناك اتفاقية بين ألمانيا ودول كثيرة في العالم بشأن تبادل تلاميذ المدارس وطلبة الجامعات.

لتحميل الكورس من هنا 

المميز فى هذا الكورس انه مترجم للغه العربيه 
ويساعدك على التعلم بطريقه شيقه وممتعه ويمكنك ايضا قراءه المزيد عن تعلم اللغه الالمانيه هذه المقاله الرائعه من هنا 
هل اعجبك الموضوع :
author-img
نسعي بإذن الله لمساعدة الجميع وتوفير بيئة تعلم متميزة لاكتساب مهارات مايكروسوفت اوفيس بمنهج معتمد والمهارات السلوكية وتطوير الذات وايضا تعلم المهارات الحياتية الازمه لعقل سوى ومطور وايجاد الوظيفه المناسبه للجميع وتلبيه احتياجات الجميع باذن الله

تعليقات