القائمة الرئيسية

الصفحات

ملخص كتاب العادات الذرية : 4 قوانين ستغير حياتك

 

ملخص كتاب العادات الذرية : 4 قوانين ستغير حياتك 


ينتابنا شعور من حين لآخر بأن علينا أن نضع تغييرا في حياتنا، سواء عن طريق بناء عادات إيجابية جديدة كالتعلم، القراءة، وممراسة الرياضة أو عن طريق حذف العادات السلبية التي قد نعتاد على القيام بها في حياتنا. في ملخص كتاب العادات الذرية سنوضح لك كيف تبنى العادات وماهي الخطوات للقيام بذلك.

يتحدث هذا الكتاب على مستوى مرتفع من بناء العادات الجيدة وطريقة اكتسابها بل وايضا التخلص من العادات السلبية .

ولكن اولا ما هي العادة ولم اختار الكاتب اسم العادات الذرية لجعلها اسم الكتاب ؟

 

العادة

هي روتين يحدث بانتظام وبشكل متكرر أما الذرة فهي جسم صغير يحمل طاقة وقوة هائلة مما يجعلنا نستنتج أن العادات الذرية هي الأشياء البسيطة التى نفعلها في حياتنا يومياً ويكون لها قدر هائل من التأثير على حياتنا .

 

قبل أن نبدأ في الفصل الأول من الكتاب يجب ان نقول ان جيمس كلير أوضح في مقدمة الكتاب حادثة تعرض لها وهو صغير حيث أصيب بمضرب البيسبول في وجهه .

ويتحدث بعدها الكاتب عن كيف انه تجاوز تلك المحنة وقام ببناء عادات جديدة في حياته حيث انه قام بمشاركة عاداته على موقعه الخاص وفي نشرة دورية ولاقت رواجاً هائلاً ليصبح بعدها من الكتاب المشهورين في التحدث عن العادات .

 

الفصل الأول

القوة المدهشة للعادات الذرية

نبدأ ملخص كتاب العادات الذرية بفصل القوة المدهشة للعادات الذرية،

حيث استعرض الكاتب الأثر العظيم للعادات الذرية الصغيرة، وأنها تُحدث تغيير في نظام يومنا وحياتنا .

وأضاف إلى أن العادات الجيدة لا يظهر تأثيرها من يوم وليلة بل يتطلب الكثير من الوقت والجهد أيضاً،

كما يظهر تأثير العادة على المدى البعيد،

فمثلا اذا أكلت اليوم وجبة سريعة فلن تكتسب 20 كيلو جراماً زائداً ولكن اذا اكلت كل يوم الوجبات السريعة لفترة فسيزداد وزنك بالتأكيد .

 

الفصل الثانى

كيف تشكل عاداتك هوياتك والعكس صحيح؟

هناك 3 طبقات لتغيير السلوك

تغيير في النتائج

تغيير في العمليات

تغيير في الهوية

كما أن النتائج تتعلق بما يحصل عليه المرء، والعمليات تدور حول ما يفعله، والهوية تتعلق بما يؤمن به.

 

القوانين الأربعة لاكتساب عادة جديدة

لنعرف القوانين الاربعة لاكتساب عادة جديدة يجب ان نعرف أولا آلية بناء العادات

 

أولاً : المحفز (المحرك/ الإشارة)

أيّ شيء يمكن أن يكون المحرك الذي يدفعك لممارسة هذه العادة، كشعورك بالملل والذي يعتبر إشارة تحركك لتصفح مواقع التواصل الاجتماعي مثلاً.

 

ثانياً : الرغبة

هي أوّل إشارة يلتقطها عقلك، وتقوم بعدها في سلوك العادة.

 

ثالثاً : الإستجابة

هي الفعل الذي تعوّدت على القيام به، كتصفح الإنترنت أو التدخين.

 

رابعاً : المكافأة

وهي ما تحصل عليه بعد قيامك بالفعل، وتعدّ السبب الرئيسي الذي يدفعنا لتكرار العادة، فعندما نُكافيء أنفسنا عند شعورنا بالملل بتصفح مواقع التواصل الاجتماعي، تتكرر هذه المكافأة السلبية مع كلّ شعور بالملل، لكننا نستطيع بالتأكيد تغيير هذه المكافأة مثلاً بالخروج بجولة في الهواء الطلق، أو الاتصال بأحد الأصدقاء، وهكذا، تغيير المكافأة يعني كسب عادات جديدة مع الوقت والوعي بما نقوم به، وهو ما يُسمى تكرار العادة (Habit Loop).

 

بعد ان علمنا كيف يتك بناء العادات دعنا نعرف ما هي القوانين الأربعة لاكتساب العادات

القانون الأول : اجعلها واضحة

من أكثر الأخطاء شيوعاً هو أن نكتفي بالنوايا الحسنة لبدء عادة جيدة، وتعدّ هذه الاستراتيجية سبباً رئيسياً للفشل لبدء أيّ محاولة جادة.

فممارستك للعادة تلقائياً بمجرد وجود الحافزاو الإشارة ،فاستيقاظك في الصباح او الذهاب للعمل هو إشارة لشرب القهوة،لذلك عند بناء عادة جديدة يحب ان تحدد إشارة لتذكيرك بالعادة مثلا اذا أردت اكتساب عادة تناول الخضروات يمكنك أن تضع صحن الخضار في مكان واضح يمكنك مشاهدته بسهولة.


واذا امكننا عكس هذا القانون للتخلص من العادة السلبية : اجعلها مخفية

حدّد العادات التي تنوي التخلص منها، وكلّ الإشارات المتعلقة بها، هذه هي نقطة البدء، حاول اخفائها عن حواسك، مثلاً، إذا أردت التخلص من عادة قضاء الوقت على مواقع التواصل الاجتماعي، تستطيع مثلاً أن تُعطّل الإشعارات .

 

القانون الثانى : اجعلها جذابة

يمكن اكتساب العادة من خلال جعلها مُحبّبة للنفس، مثلاً ممارسة الرياضة بشكل يومي لمدة ساعة، يتطلّب الإلتزام، ربما تكون ثقيلة على النفس وقد يُصيبك الملل مع مرور الوقت، وللتغلب على هذا الشعور اربطها مع شيء تُحبه، يمكنك الاستماع لمادة صوتية تُثير حماسك، أو التدرّب مع أحد الأصدقاء.

 

ولعكس هذا القانون نقول : اجعلها غير جذابة

مثلاً التدخين، اكتب مساويء ما قد يُسبّبه التدخين على صحتك، واذكر ايجابيات التخلص منها، أو عادة تناول الأطعمة الغير صحية، وفي كلا الحالتين ما سيعود عليك لو انتظمت بتناول طعام صحي أو غير صحي.

 

القانون الثالث : اجعلها سهلة

في العادة تكون مقاومتنا للتغيير نابعة من الصعوبة التي نُحسّ بها، فالخروج من دائرة ما نقوم به إلى شيء جديد صعب على النفس في البداية، ولهذا يجب تبسيط الأعمال التي نقوم بها لاكتساب العادة الجديدة، فبالرغم من أنّ ممارسة الرياضة لمدة ساعة ستعود علينا بالصحة الجيدة، لكن، ربما لا تساعدنا هذه الطريقة على المدى البعيد، يمكن أن نبدأ بنصف ساعة مثلاً، وتسهيل خطوات اكتساب العادة في البداية، لا يهمّ الحصول على نتائج مثالية، ما يهمّ هو تثبيت هذه العادة وربطها لتكون جزءاً من أنشطتنا اليومية.

 

ولعكس هذا القانون نقول : اجعلها صعبة

لا تضع الموبايل بجانب السرير حتى لا تضطر في بداية يومك لأن تفتحه وتتصفح مواقع التواصل الاجتماعي، أو حتى قراءة رسائل بريدك الإلكتروني، يمكنك وضعه في غرفة أخرى، بحيث لا يكون في متناول يدك .

 

القانون الرابع : اجعلها مشبعة

ما يدفعنا لأن نكرر العادة هو وجود فائدة حقيقية منها (عائد)، ونرى تأثيره على جوانب حياتنا، وهذا القانون مرتبط بالمكافأة، مع كلّ نجاح تحقّقه يجب أن تُكافيء نفسك بطرقة مُرضية، وتتناسب مع هذا النجاح.

 

ولعكس هذا القانون نقول : اجعلها غير مشبعة

بأن تُعاقب نفسك إذا لم تلتزم بالتخلص من عادتك السلبية، كان أحد الأطباء يحاول مساعدة مريضه للإقلاع عن التدخين، فأخبره بأن يتصل به كلما قام بتدخين سيجارة، ومع مرور الوقت، وجد المريض صعوبة في تبرير قيامه بالتدخين وأقلع عنها في النهاية.

 

ملخص الكتاب

الجانب السلبي لبناء عادات جيدة

أشار الكاتب إلى الجانب السلبي لبناء العادات وهو أننا نتوقف عن الانتباه بالأخطاء البسيطة،

حيث يقل الانتباه لأن العادة أصبحت أمراً لاإرادياً لذا فإن الفرد يتوقف عن التفكير في طرق لتحسين العادة لأنه يكون قد نسي مما تتكون العادة،

بينما الجانب الإيجابي هو أننا نستطيع فعل الأشياء من دون تفكير،

ونشير في ملخص كتاب العادات الذرية إلى أن العادات مع التدريب المتأني تجلب الإتقان،

 

كما يجب إدخال عادات جديدة لعقل المرء والمراجعة على العادات القديمة حتى تتناسب مع الوضع الجديد وتمكننا من أن نظل واعين بأدائنا مع مرور الوقت،

وأضاف الكاتب بأنه كلما زاد التعلق بأمر ما كلما كان من الصعب تجاوزه ونسيانه.

 

 

في النهاية نقول بأنه اذا أردت بالفعل اكتساب عادات جيدة والتخلص من كل عاداتك السلبية يجب أن تتحلى بالأرادة وأن تتبع القوانين الأربعة .

 

ويمكنك أيضاً قراءة الكتاب كامل من هنا .

 

يمكنك ايضا قراءة هذا المقال من هنا .

تعليقات