القائمة الرئيسية

الصفحات

8 عادات يقوم بها الأغنياء فما هي ؟

 

8 عادات يقوم بها الأغنياء فما هي ؟



هل للأغنياء عادات يقومون بها بشكل منتظم تختلف عن سواهم؟

بالطبع ، لا تعتقد أن الثراء هو وليد الصدفة ، فيوجد في العالم 47 مليون مليونير ولكن إذ قمت بلقاء معهم ستجد أن عادتهم لا تختلف عن بعضها البعض كثيراً ، ولكن الثابت في كل هذا هو امتلاكهم لعقليات وعادات محددة ساعدتهم على تحقيق أهدافهم وتحقيق ثروتهم .

لذا اذا كنت ترغب بتحقيق أهدافك وتحقيق الثراء مثلهم اعرف عادتهم الآن .

 

حدد أهدافك

من أهم الأشياء التى يفعلها الأغنياء هي وضع أهداف والسير قدماً في تحقيقها فهذا من شأنه أن يجعلك طيلة الوقت ناصب كل تركيزك على أهدافك تلك ومتابعة ما تحقق منها وكيفية تحقيقه .

 

ادخر ولو قليلاً

 من ضمن العادات الخاطئة التي تربى الكثير عليها منذ الصغر، هو إنفاق ١٠٠٪ من المرتب الشهري، فالادخار حتى لو ١٠ دولارات يوميًا سيوفر لكل حوالي ٤ آلاف دولار سنويًا ، ولذا فمن الأفضل أن تدخر ١٠٪ فقط من مرتبك الشهر، وهذا سيعود عليك بالنفع على المدى البعيد. هذا المبلغ يمكن أن يجعلك تحقق هدفًا آخر، وبالتالي سيكون ادخارك السنوي أكبر، وعند ظهور أي فرصة جديدة غير متوقعة، ستكون مستعدًا لها.

 

اقرأ كثيراً

الأمر المشترك بين أشخاص مثل (بيل غيتس) و(مارك زوكربرغ) و(أوبرا وينفري) و(إيلون ماسك) هو حب المطالعة. فيقرأ (بيل غيتس) مثلاً 50 كتاباً في السنة.

حينما سُئل (إيلون ماسك) كيف تعلم صناعة الصواريخ أجاب: ”أنا أقرأ الكتب“. كذلك يشتهر رابع أغنى شخص في العالم، البليونير (وارين بافيت)، بشرهه في قراءة الكتب والجرائد، إذ يمضي 80 بالمئة من يومه يقرأ الكتب بمتوسط 500 صفحة وستة جرائد في اليوم، وقد قال (بافيت) ذات مرة: ”أقرأ وأفكر، ألجأ دوماً إلى المزيد من القراءة والتفكير، لأتخذ قرارات متسرعة أقل من معظم الناس في العمل. أفعل ذلك لأنني أحب هذا النوع من الحياة“.

 

حول شغفك لوظيفة

ولكن فى حالة عدم توفر الوظيفة التى تحبها و تحقق شغفك يمكنك إتباع الآتى:-

 

- إكتشف إهتماماتك الشخصية و الأشياء التى تجعلك سعيداً (التى تثير شغفك/ هواياتك).

- قم بتحديد المنافسة الحالية و الطلب على ماذا.

- ضع خطة قوية حول كيفية فعل ذلك أو تقديم خدمتك أو منتجك

- تعلم من الأخطاء و تعرف على الإقتراحات.

 

توقف عن العادات التى بلا هدف

بلا هدف أحيانًا نجلس أمام التلفاز ولا نفعل شيء سوى أن ننظر إليه دون متابعة، وبلا هدف نستيقظ من النوم ونأخذ ساعة أو أكثر على مواقع التواصل الاجتماعي، وأحيانًا لا نقرأ معظم المنشورات نريد فقط أن نأخذ جولة سريعة، ولكن هذه الجولة تدخل في ثقب أسود لا نخرج منه. وألعاب الفيديو أيضًا، كل شيء بلا هدف يأخذ من وقتك أكثر من ساعة يوميًا هي عادة ضارة ستجعلك أكثر فقرًا وتشتتًا في المستقبل.

 

مارس الرياضة

ليست (ميشيل أوباما) الشخص الوحيد الذي يستيقظ باكراً ليمارس الرياضة حيث يذكر كتاب (كورلي) أن 76 بالمئة من الأغنياء يمارسون على الأقل نصف ساعة من التمارين الرياضية يومياً، وهم يلجأون في الغالب إلى التمارين التي تساعد في تنشيط القلب والدورة الدموية مثل الركض والهرولة وقيادة الدراجة الهوائية.

تنشط هذه الرياضات العقل بالإضافة إلى تنشيط الجسد، حيث تساعد في إفراز هرمونات تساعد على زيادة التركيز.

 

 

طور مهاراتك القيادية

تطوير تلك المهارة يتيح لك مواصلة التقدم فى حياتك المهنية و يمكنك تطويرها من خلال:-

 

- تحمل المزيد من المسؤلية و التى ستجعلك تخرج من منطقة الراحة الخاصة بك.

- قم بتقديم الإقتراحات لتجنب المشكلات المحتملة.

- حفز وشجع أعضاء فريقك و إستمع إلى الإقتراحات و قدم التعليقات الهادفة.

- إستمر فى التعليم و التطوير.

 

 

تحلى بالشجاعة

- لا تخاف أو تخشى أرتكاب الأخطاء، لا تستسلم بعدها بل إدرسها و تعلم منها فالفشل هو الذى يزيد من خبراتك و يساعدك على تطوير مهاراتك من أجل أن تصبح كما تريد.

- قم بتجربة كل جديد فذلك سيزيد من مقدار خبراتك.

- إقتنص جميع الفرص من حولك فربما عادت إليك بنتائج مذهلة.

 

 

كانت تلك أهم صفات الأغنياء وعادتهم اليومية وان كنت حريص على تحقيق ما حققوه يجب أن تبدأ باتباع تلك العادات وسوف تصبح منهم عن قريب .

 

 

يمكنك أيضا قراءة هذا المقال من هنا .

 


تعليقات