القائمة الرئيسية

الصفحات


 إسلام ويب موقع إسلامي متكامل

مفيش حاجة دينية مش هتلاقيها موجودة عليه:

كله في موقع واحد

 قرآن والتفاسير كلها وأسباب النزول والقراءات والألفاظ وإعجاز القرآن وعلوم القرآن وترجمته للغات تانية، وكمان الشبهات حول القرآن والرد عليها.

-موسوعة الحديث وتفسيره وبيان ايه الصحيح وايه الضعيف والقصص النبوية وبرضو الرد على الشبهات حول السنة.

-السيرة النبوية متقسمة بالفترات وزوجات النبي وصفات النبي ومواقفه والرد على الشبهات.

-مكتبة كتب إسلامية شاملة ومتقسمة.

-مكتبة صوتيات فيها القرآن لمئات القراء وتعليم أحكام التجويد والقراءات ومحاضرات وخطب وكتب مسموعة.

-استشارات طبية ونفسية واجتماعية ودعوية وتربوية.

-مقالات وفيديوهات وموسوعات.

-ركن خاص بالأطفال لتعليم قصص القرآن وقصص الأنبياء والأخلاق والعلوم وكمان فيه ألعاب 😀

ادخل على إسلام ويب واستكشفه بنفسك:

http://islamweb.net/


اهم تجميعه كورسات وماتيريال لطلبه وخريجين كليه تجارة اضغط هنا 

عمليات البحث ذات الصلة

التحذير من موقع إسلام ويب

رأي العلماء في موقع إسلام ويب

شيوخ موقع إسلام ويب

فتح موقع إسلام ويب

حظر موقع إسلام ويب في السعودية

كيفية طرح سؤال على إسلام ويب

موقع إسلام ويب سؤال وجواب

مفتي موقع إسلام ويب


   
متوفر في App Store متوفر في Google Play huawei

دار الإفتاء المصرية تحذر من فتاوى "إسلام ويب" القطري


كشف مدير المؤشر العالمي للفتوى بدار الإفتاء المصرية، طارق أبو هشيمة، أن قطر تمول موقع " إسلام ويب" الذي يصدر فتاوى غير منضبطة تشوه صورة الإسلام وسماحته.

وقال أبو هشيمة لـ "العربية نت" إن موقع "إسلام ويب" يتبع وزارة الأوقاف القطرية، ويندرج ضمن خمسة مواقع في العالم تصدر الفتاوى، وساهم بشكل مباشر في احتلال قطر المركز الثالث عالميا في نشر الفتاوى الدينية، مضيفاً أن الموقع يصدر فتاوى غير منضبطة لا تتفق مع صورة الإسلام.

وأكد أبو هشيمة أن الموقع يعتمد على تقنيات حديثة في تصميمه وأرشفته وتصنيفه ما يسهل عملية الوصول إلى الفتوى، لذا يظهر في صدارة محركات البحث بالنسبة للفتاوى المتنوعة، فضلاً عن تواجده على قائمة التطبيقات على الهواتف، ما يجعله أكثر تداولاً على نطاقات واسعة على مستوى العالم.

وتناول أبو هشيمة تطبيق "يورو فتوى "التابع لـ"المجلس الأوروبي للإفتاء"، ، إحدى أذرع تنظيم "الإخوان" الإرهابي، ويتداول على نطاق واسع في أوروبا، مؤكدا أن مؤشر الفتوى بدار الإفتاء المصرية حذر من خطورة التطبيق، وما يبثه من أفكار وفتاوى وآراء متطرفة تنمِّي ظاهرة الإسلاموفوبيا في الغرب.

وأضاف أن جهات رسمية في كل من ألمانيا وفرنسا استجابت للتحذيرات، وطالبت بحظره بين الشباب المسلم في البلدين، مضيفا أن سبب التحذير يرجع لرئاسة يوسف القرضاوي، الأب الروحي لتنظيم "الإخوان" الإرهابي ولـ"المجلس الأوروبي للإفتاء"، وإصداره فتاوى تحمل توجهات وأيديولوجية ذات أهداف ضيقة وبعيدة كل البعد عن مفهوم الوطن والمواطنة والعيش المشترك.

تعليقات