القائمة الرئيسية

الصفحات

جميع استراتيجيات القراءة الفعاله والفرق بينهم

 

جميع استراتيجيات القراءة الفعاله والفرق بينهم 


 

علامات بحث ذو صله 

_٨ أسباب توضح لك أهمية القراءة للأطفال

_فوائد القراءة ستجعلك مدمن عليها

_10 مهارات يحتاج إليها جميع الطلاب لتحقيق النجاح

_تعرف على أهمية القراءة والهدف منها وأنواعها وافضل ما قيل عنها

_التكنولوجيا الرقمية والتكنولوجيا التناظرية والفرق بينهما وأيهما أفضل


استراتيجيات القراءة كثيرة ومتعددة واختيار استراتيجية واحدة منهم لتقرأ النص الذي أمامك يعتمد على الهدف أو الغرض الذي تبتغيه من القراءة.

واستراتيجيات القراءة هي الطرق أو الأساليب التي يعتمد عليها الأشخاص لكي يقرأوا، ونظرًا لأهمية القراءة لنمو العقل وزيادة إدراكه فسنقدم لك هذا المقال اليوم ليساعدك في تحديد أساليب القراءة المُثلي لك. ويمكنك معرفة أهمية القراءة ولماذا عليك ان تقرأ؟


استراتيجيات القراءة الفعالة

سنتناول الآن 6 من استراتيجيات القراءة أو أساليب القراءة التي تستطيع اختيار أي منها وفقًا لهدفك وتقوم بالقراءة بها:


استراتيجية معاينة النص Preview

طريقة معاينة النص، هي عبارة عن طريقة يقوم بها الشخص لكي يتعرف على النص بشكل مجمل وبدون تفاصيل، فيكون الهدف عبارة عن الإلمام بالموضوع لكي تعرف هل هذا النص مفيد لك أم لا.


خطوات استراتيجية معاينة النص

هناك خطوات لقراءة معاينة النص تستطيع السير عليها وهكذا تكون قد قمت بهذا النوع من القراءة وهي:

قراءة الجملة الأولى التي توجد في كل أول فقرة للتعرف على محتوى الفقرة ككل.

العنوان الرئيسي للموضوع وتفاصيل المؤلف.

يوجد أجزاء رئيسية داخل أي موضوع يجب قراءته، وهذه الأجزاء عبارة عن العناوين الرئيسية وملخصات النص والعناوين الفرعية والنصوص المهمة والمميزة.

إذا وجد في النص أي رسوم أو جداول توضيحية أو رسوم بيانية وما إلى ذلك، يجب إلقاء نظرة عليها لأنها في العادة تكون مفيدة وملخصة للموضوع بشكل كامل.

إن كان هناك ملخص للنص الذي تقرأه فيجب عليك أن تقوم بقراءته.


استراتيجيات القراءة السريعة Skimming


بالبداية ستجد أن استراتيجيات القراءة السريعة قد تُشبه معاينة النص ولكن هناك فارق بينهما، حيث أن معاينة النصوص تكون عبارة عن قراءة أشياء محددة من النص كما سبق وذكرنا، أما استراتيجيات القراءة السريعة فهي عبارة عن قراءة النص كله ولكن بشكل سريع


والقراءة السريعة بواسطتها تستطيع أن تلم بمحتوى النص بشكل كامل لكل جزء فيه ولكن بشكل سريع، وتسمي سريعة لأنها تكون في وقت قليل للغاية، ويكون الهدف من القراءة السريعة هي أن تقوم بالربط بين عناصر وأجزاء الموضوع المختلفة لتُنتج فكرة عامة للموضوع تفيدك في فهمه بشكل مبدئي، أو تستخدم كذلك لقراءة مقال أو كتاب في تخصصك تريد تحديد أفكاره وأهم معلوماته بشكل سريع



خطوات استراتيجيات القراءة السريعة


كذلك سنجد هناك خطوات معينة لكي تستطيع أن تقوم بالقراءة السريعة وتحقق الهدف منها بكل وضوح، وهذه الخطوات كالتالي:


يجب أن تقرأ أول النص لتكون فكره عامله عنه، ثم تقوم بتمرير عينيك على باقي الفقرات مع التركيز في قراءة أول جملة من كل فقرة.

عندما تجد أي خط عريض أو رسومات معينة أو عناوين رئيسية، يجب عليك قراءتها لأهميتها


استراتيجيات القراءة السريعة الفاحصة Sanning


 هذه الاستراتيجية الفاحصة تكون بعكس النوعين السابقين، ففيها تكون على دراية ومعرفة بموضوع النص الذي تقرأه ولكن يكون هدفك من القراءة هو الوصول لنقط معينة، لذلك يكون تركيزك الكامل على تلك النقط بالتحديد من بين النص كله، وهي عادة تكون مرحلة ما بعد القراءة السريعة.


خطوات استراتيجية القراءة السريعة الفاحصة


سنوضح خطوات القراءة الفاحصة فيما يلي:


أولًا يجب التنويه إلى أن القراءة السريعة الفاحصة لا تُغني عن القراءة الكاملة ولكنها تعتبر تمهيدًا لها، وهي تأتي بعد القراءة السريعة والتي فيها تكون قد قرأت عدد من الفقرات معين هو الذي يوجد به المعلومات التي تريدها 


بعد تحديد الفقرات التي تعتقد بأهميتها لديك، قم بتحديدها ثم قم بقراءتها بفحص وتركيز بشكل أكبر، وقم بالتركيز على العبارات أوالكلمات المعينة التي تريد في الأصل التركيز عليها.


عند ملاحظة أي جزء أو عبارات أو كلمات تبحث عنها قم بالتركيز عليها


استراتيجية القراءة المكثفة Intensive Reading

القراءة المكثفة واحدة من استراتيجيات القراءة وغالبا ما تأتي  بعد الأنواع سابقة الذكر، وفيها يكون التركيز بشكل أكبر والقراءة بتفصيل أكثر، ويكون هدفها هو استخراج أي نص مبهم ومحاولة شرحه وتبسيطه إلى أكبر قدر.


خطوات استراتيجية القراءة المكثفة

من هنا يبدأ التركيز في تفاصيل النصوص بشكل أكبر وأعمق، وتكون الخطوات كالتالي:


يجب عليك أن تقوم بحمل قلم خاص بك وأنت تقوم بالقراءة، وأن تقوم بالقراءة التفصيلية من بداية النص وبتركيز، وعند وجودك لأي ملاحظة أو ما إلى ذلك يجب أن تُعلم عليها بالقلم.

قم بتخيل عناوين رئيسية لكل فقرة ودون هذه العناوين فوق كل قطعة تابعة لها، وذلك لتسهل عليك ربط البيانات أو المعلومات أو الأحداث أي كان طبيعة الموضوع الذي تقوم بقراءته.

إذا كان المحتوى الذي تقرأه سهل فقم بتدوين تلخيص له بشكل مباشر، أما إذا كان صعبًا فلا تدون عنه تلخيص أو ملاحظات إلا بعد القراءة السريعة الكاملة الأولى.

استراتيجية القراءة النقدية Critical Reading

لا يجب بمجرد سماع كلمة نقد الاعتقاد في النقد الهدام، وذلك لأنه يوجد كذلك نقد بناء، فالنقد عبارة عن طريقة معينة لسماع اتجاه تفكير الكاتب وتحليله بشكل تفصيلي، وليس معناه جمع الأخطاء للكاتب.

 

طرق القراءة النقدية

يجب عليك أنت كقارئ ناقد أن تقوم بعملك ذلك على أكمل وجه، وذلك عن طريق اتباع الاتجاهات التالية أثناء القراءة:


يجب عليك أولًا أن تتعرف على جميع أنماط المحتوى الذي أمامك، ثم تقوم بعد ذلك بالربط فيما بين هذه الأفكار وبين بعضها لاستخراج الفكرة النهائية.

أن تحاول اكتشاف أفكار بديلة للأفكار التي وضعها الكاتب في المحتوى الخاص به.

تحاول أن تتعرف على أفكار الكاتب والطبيعة أو الزمن الذي يتحدث عنه، وذلك يكون من خلال قراءة الأحداث التي تمر بها القصة أو المحتوى أي كان نوعه.

أن تبحث عن أصل كل شيء أثناء قراءتك، من خلال طرح الأسئلة والأفكار  المختلفة، واستنباط إجابة لها.

القراءة للتذكير SQ3R

وأخيرًا لقد وصلنا لآخر استراتيجيات القراءة الفعالة معنا اليوم، وهي عبارة عن مجموعة مهام تقوم بها بشكل متتابع، وتعرف باسم Survey, question, read, retrieve, and review.


وهي من اسمها قراءة تذكر فتكون في المرة الأخيرة بعد القراءة المكثفة والنقدية وذلك لأنها بمثابة تثبيت لما سبق وتم قراءته، والرمز SQ3R الخاص بها يشير إلى المراحل التي تتكون منها وهي ( Survey, Question, Read, Retrieve and Review )


وفيما يلي سنتناول كل مرحلة منهم بالتفصيل:


مرحلة المسح Survey

هذه المرحلة اسمها يدل عليها، حيث أنها تعني أن الشخص قبل أن يقوم بقراءة التفاصيل عليه أن يمسح المحتوى كله بشكل عام أولًا.


مرحلة السؤال Question

عن تجربة أكيدة من قبل فإن وضع عناوين عبارة عن أسئلة لهو أمر مفيد للغاية، فهو يسهل عليك دراسة وتذكر المحتوى، وهذه الطريقة تنجح كثيرًا من خلال تحويل أي عنوان في الموضوع إلى سؤال، وجعل هذه الأسئلة كمرجع لك بشكل دائم ترجع لها أينما تريد.


مرحلة القراءة Read

هنا في تلك المرحلة يجب 

المرة الأولى:

حاول أن تجمع إجابات للأسئلة التي قمت بطرحها في المرحلة السابقة

أي عناوين أو كلام بخط عريض يجب أن تقرأه وتركز عليه.

افهم جيدًا مع التركيز كل ما تقوم بقراءته، وإذا لم تفهم جزئية معينة عليك أن تعيد قراءتها وفهمها.

أي تلخيص للموضوع الذي تقرأه أو أفكار شاملة له فعليك قراءتها.

المرة الثانية:

هنا تبدأ بتدوين الأفكار والملاحظات التي قمت بجمعها من خلال القراءة في المرة الأولي، ويفضل أن تكون تلك الملاحظات مدونة بخط يدك لتثبت في ذاكرتك بشكل أكبر.

إذا كان هناك مواضيع معينة مهمة يمكن تدوينها بخطك وبلون قلم مختلف.

قم بالبحث والتركيز عن أي رسوم أو صور توضيحية قد توجد بالمحتوى.


مرحلة التذكر Recall

هنا تبدأ باختبار نفسك وقدرتك على تذكر ما قمت بقراءته وتدوينه، فتتبع الخطوات التالية :-


أغلق المحتوى الذي كنت تقرأ به أو تذاكر.

قم بتدوين ما قرأته ولخصته من قبل في ورقة خارجية أخرى.

قم بالتأكد من جودة مذاكرتك، وراجع ما كتبته في الورقة مع ما كنت لخصته من قبل.

مرحلة المراجعة Review

هذه المرحلة هي الأخيرة والمهم على الإطلاق، وذلك لأن بها تقوم بمراجعة ما قمت بتدوينه للتأكد من صحته، ثم تقوم بمراجعة ملاحظاتك وكل ما لخصته من قبل.


ثم قم بالإجابة على الأسئلة التي قمت بوضعها لنفسك أثناء القراءة، لتساعدك في التذكر كلما قررت قراءتها. وفي النهاية لا تنسى التعرف على فوائد القراءة.


أنواع الأسئلة التي تقوم بطرحها أثناء القراءة

يوجد أسئلة معينة وبديهية أن تطرأ على البال أثناء قراءة أي محتوى، سواء هذا المحتوى عبارة عن مقال أو قصة أو موضوع معين بغض النظر عن استراتيجيات القراءة المتبعة. وهذه الأسئلة تتلخص في التالي:


أسئلة حول هدف المؤلف.

من الجمهور المستهدف من المحتوى،  وما هدف الكاتب منه؟

ما هي الفكرة التي يعرضها المؤلف من خلال محتواه.

أسئلة حول المحتوى.

ما هو الموضوع الرئيسي المعروض في المحتوى؟

أين النقاط الرئيسية الداعمة للمحتوى؟

ما هي نقاط التركيز في المحتوى والتي قام المؤلف بذكرها بالتحديد داخل محتواه؟

هل استند المؤلف إلى قضية معينة أثناء سرد محتواه أو قصة لها عبرة معينه؟

هل المؤلف مع الانحياز إلى فئة معينة أو رأى معين في كلامه؟

نمط أو شكل المحتوى الذي كتبه المؤلف: فمثلًا يجب استكشاف أسلوب الكاتب هل هو بسيط أم معقد، وهل هو أسلوب سردي أم تحليلي وما إلى ذلك من أشكال للمحتوى.

والآن نكون قد توصلنا إلي نهاية مقالنا والذي تعرفنا فيه على استراتيجيات القراءة المتعددة. فما عليك الآن بعد أن تعرفت على أساليب القراءة  سوي أن تكتشف نفسك أنت تقرأ بأي استراتيجية منهم، وما هي استراتيجيات القراءة الأنسب لنوعية المحتوى التي تريد قراءته.


ما هي أسس القراءة الفعالة؟

أحد أهم أسس القراءة الفعالة هو تهيئة نفسك جيداً للقراءة، من خلال القراءة في مكان جيد وفي إضاءة مناسبة، وابتعد عن الأماكن التي تنام بها خاصةً إذا كان المحتوى المراد قراءته صعب، ولا تتوقف عن طرح الأسئلة وأنت تقرأ والبحث عن إجابات في المحتوى الذي تقرأه، كذلك يجب عليك تحديد الهدف أو مجموعة الأهداف من القراءة، فهل تقرأ من اجل المتعة أم تقرا كتاب في تخصصك الدراسي وتريد الاطلاع على معلومات متعمقة في مجالك وخلافه من الأهداف الكثيرة.


ما يجب فعله بعد القراءة؟

لكي تستفيد بشكل كامل من القراءة، يجب ان لا ينتهي الأمر عند انتهائك من قراءة النص أو المحتوى، عليك ان تفكر فيما قرأت جيداً وتطرح الأسئلة بخصوصه وتقوم بالبحث عن إجابات، وتحديد الأفكار الرئيسية له والأفكار الفرعية كذلك وتعبر عن وجهة نظرك وآرائك فيما قرأت.


علامات بحث ذو صله 

_٨ أسباب توضح لك أهمية القراءة للأطفال

_فوائد القراءة ستجعلك مدمن عليها

_10 مهارات يحتاج إليها جميع الطلاب لتحقيق النجاح

_تعرف على أهمية القراءة والهدف منها وأنواعها وافضل ما قيل عنها

_التكنولوجيا الرقمية والتكنولوجيا التناظرية والفرق بينهما وأيهما أفضل

اقرا ايضا 

تجميعه رائعه للكتب الخارجيه والتدريبات من وزاره التربيه والتعليم  لكل الطلبه في كل المراحل الدرسي




تعليقات