أخر الاخبار

في ملف واحد خطه دراسه ذاتيه لتعلم اللغه الالمانيه.وليه نتعلم الماني ؟


 في ملف واحد خطه دراسه ذاتيه لتعلم اللغه الالمانيه

عمليات البحث ذات الصلة
تعلم اللغة الألمانية A1
جدول لتعلم اللغة الألمانية
أساسيات اللغة الألمانية
ماتريال الماني
تعلم اللغة الألمانية بالصوت
دراسة اللغة الألمانية
مستويات اللغة الألمانية
تعلم الألمانية في أسبوع

في ملف واحد  تقدر تحمله عندك هتلاقي خطه منظمه جدا لتعلم الالمانيه ومن  اقوى المصادر الموجوده حاليا

الملف اللى بنقدمه ليكم النهاردة عبارة عن 16 صفحة ناس اشتغلت عليه فوق ال 50 ساعة علشان تقدر تنظم الملف بحيث يبقي كنز بمعني الكلمة فهيعجبكم ان شاء الله

و الطرق ال فيه مش تقليدية و فيه نصايح مهمه جداً و اهم الماتريال

———————————————————————————-

🔴 الملف متقسم ل 3 أقسام كالاتي:

أول جزء نصائح مهمه جداً:

1. نصائح لكل مهارة لوحدها بحيث تبقي عارف مفروض تطور كل مهارة ازاي.

2. نصائح من الاخطاء الشائعة و اللى معظم متعلمي اللغة بيقعوا فيها

3. الحاجات اللى مفروض تعملها من الأول

🔴 الجزء التاني أفضل اساليب للمذاكرة:

1- ازاي تحفظ أي كلمة جديدة علشان متقعدش تحفظ في كلمات و في الاخر تطلع مش مستخدمة او تلاقي نفسك قاعد بتحفظ من غير ما تربط الكلمات ببعضيها و لا عارف تستخدم الكلمات في اماكنها الصح.

2- طرق تسجيل الكلمات بحيث يحل مشكلة انك بتنسي الكلمة بسرعة

3- قاعدة النطق ال IPA ال بنعتبرها اهم قاعدة في تعلم اللغة كلها

🔴 الجزء التالت Material:

1- افضل الكتب لتعلم اللغة و كتب تطوير المهارات.

2- أفضل الApps ال ممكن تستخدمهم.

3- أفضل قنوات ألماني علي اليوتيوب.

4- أفضل مواقع لتعلم اللغة.

5- ازاي تتعلم اللغة من غير ما تزهق.

———————————————————————————-

لينك الملف: https://bit.ly/2CdxuYY

هذه تجربة الأستاذ: عمر جودت نفع الله به وبعلمه

اهم تجميعه كورسات وماتيريال لطلبه وخريجين كليه تجارة اضغط هنا https://bit.ly/3s1jEyN

عمليات البحث ذات الصلة

تعلم اللغة الألمانية A1

جدول لتعلم اللغة الألمانية

أساسيات اللغة الألمانية

ماتريال الماني

تعلم اللغة الألمانية بالصوت

دراسة اللغة الألمانية

مستويات اللغة الألمانية

تعلم الألمانية في أسبوع


اهميه تعلم الالمانيه 

تعلم لغة جديدة

عند التفكير في تعلم لغة جديدة، قد تسأل نفسك عما إذا كان تعلمها يستحق بالفعل الوقت والجهد، فعلى المستوى العالمي تستخدم اللغة الألمانية من قبل عدد قليل نسبيا من الناس.

ومع ذلك، هناك أسباب وجيهة وراء كون هذه اللغة استثمارًا جيدًا، ليس فقط من وجهة نظر لغوية، ولكن أيضا من حيث الفرص الاقتصادية وإمكانيات التواصل والمكاسب الثقافية، الألمانية هي خيار جدير بالاهتمام.

لذا سواء كنت لا تزال في طور المحاولة في التعرف على اللغة أو إذا كنت بالفعل طالبًا ألمانيًا وتبحث عن الطمأنينة أنك لا تهدر وقتك، تابع القراءة لمعرفة السبب في أن تعلم اللغة الألمانية فكرة جيدة.

ليست بتلك الصعوبة التي يراج عنها

دعونا نبدأ بالكشف عن أسطورة أن اللغة الألمانية صعبة، على الرغم من كل النكات التي يتم تداولها عن كونها لغة مستحيلة، ففي الواقع إذا كنت متكلماً بالإنجليزية، أنت بالفعل قادر على تعلمها ولديك امتياز. 

 

وهذا لأن الألمانية والانجليزية تتشاركان في نفس الجذر الجرماني، وبالتالي، هناك عدة آلاف من الكلمات التي ترتبط ارتباطًا وثيقًا باسم "cognates"، على سبيل المثال، الذقن يصبح Kinn باللغة الألمانية، الماء يصبح Wasser ويتحول الأب إلى Vater. 

علاوة على ذلك، وعلى عكس الصينية، اليابانية، الكورية، الروسية، أو العربية، لا توجد أبجدية جديدة للتعلم، فقط بضع حروف لإضافتها. 

الألمانية هي لغة المخترعين  والمبتكرين

يقال إن ألمانيا بلد الشعراء والمفكرين، ونسبة كبيرة من الإنجازات الأكثر إثارة للإعجاب في العالم هي باللغة الألمانية.

وقد ذهبت أكثر من مائة جائزة نوبل إلى الألمان  لإنجازاتهم الرائعة في الفيزياء والطب والكيمياء والأدب وغيرها من المجالات، وهذا دون أن نحتسب معها الجوائز الممنوحة للناس من الدولتين الرئيسيتين الناطقتين بالألمانية وهما النمسا وسويسرا. 

إذا كنت تبحث عن إضافة جائزة نوبل إلى سيرتك الذاتية، فإن تعلم اللغة الألمانية قد لا تكون نقطة سيئة للبدء. ربما لديك أهداف أقل قليلاً، وتتطلع فقط إلى استيعاب بعض هذه العبقرية عن طريق قراءة المنشورات الشهيرة بلغتها الأم.


الألمانية هي لغة مهمة في الأوساط الأكاديمية

مع هذا العدد الكبير من العلماء الحائزين على جوائز من بلدهم الأصلي، قد لا يكون من المفاجئ أن تكون اللغة الألمانية في غاية الأهمية في المجتمع الأكاديمي، في الواقع، هي تحتل المرتبة الثانية باعتبارها اللغة العلمية الأكثر استخداما.

أحد أسباب ذلك هو أن سوق الكتاب الألماني هو ثالث أكبر سوق في العالم، مباشرة بعد السوق الصيني والإنجليزي، ونظرًا لأن النسبة المئوية لهذه الكتب التي يتم ترجمتها إلى لغات أخرى محدودة إلى حد ما، فإن  تعام ومعرفة اللغة الألمانية سيمنحك إمكانية الوصول إليها.


الألمانية هي بوابة لتعليم عالي المستوى

أحد الأسباب التي جعلت ألمانيا تتمتع بمكانة عالية في المجتمع العلمي هو حقيقة أن جامعات ألمانيا تتمتع بسمعة دولية ممتازة، في عام 2011 كانت البلاد رابع أكثر الوجهات شعبية للطلاب من الخارج حيث التحق بها أكثر من ربع مليون أجنبي في المدارس الألمانية.


والأكثر من ذلك هو أن النظام الألماني للتعليم العالي يضم عددا من الجامعات ذات رسوم دراسية منخفضة للغاية أو غير موجودة، لا عجب أن العلماء والباحثين يتدفقون هناك! تعلم اللغة الألمانية للإدخار على ديون الطلاب يبدو وكأنه خطوة جيدة للاستثمار.


ألمانيا هي قوة اقتصادية

إن اللغة الألمانية ليست فقط خيارًا مثيرًا للاهتمام بالنسبة للأكاديميين، ولكن أيضًا في عالم الأعمال يجب أن يفكروا في استخدام اللغة الألمانية، ألمانيا هي أكبر اقتصاد داخل الاتحاد الأوروبي ورابع أكبر اقتصاد في العالم، فهي موطن للعديد من الشركات الدولية وعلى الخط الأمامي للتقنيات الجديدة.

في حين أن نظام التعليم المدرسي في ألمانيا يتم إعداده بطريقة يعرف كل مواطن ألماني على الأقل بعض اللغة الإنجليزية، فإن التواصل مع شخص ما بلغته الأصلية هو علامة على حسن النية التي تحظى بالتقدير في كل مكان، إن معرفة لغة شركاء أعمالك الألمان يمكن أن تحسن بشكل كبير من فرصك في التواصل الفعال والعلاقات المهنية الناجحة.


الشركات الألمانية هي الشركات الرائدة في السوق العالمية

ألمانيا هي موطن لعدد كبير من الشركات الاقتصادية العالمية، تعتبر سيمنز وفولكس واجن وأديداس ولوفتهانزا علامات تجارية وشركات عالمية معروفة. كما تستضيف البلاد بعض أكبر المعارض التجارية الدولية بما في ذلك معرض CeBIT، أكبر معرض في العالم لتكنولوجيا المعلومات، وكذلك معرض IFA التجاري للإلكترونيات الاستهلاكية.

في الوقت نفسه تتحول العاصمة الألمانية برلين إلى مركز للشركات الناشئة المبتكرة، يذهب البعض إلى حد وصفه "وادي السيليكون في أوروبا"، ونتيجة لذلك، فإن معرفة اللغة الألمانية لديها القدرة على تعزيز فرصك المهنية إلى حد كبير.


الألمانية هي اللغة الأم الأكثر انتشارًا في أوروبا

الإنجليزية والفرنسية والألمانية هي لغات العمل الرسمية الثلاث في الاتحاد الأوروبي، بالأرقام المطلقة ، الألمانية هي ثاني أكثر اللغات استعمالا في قارة أوروبا، ومع ذلك، عندما يتعلق الأمر بالمتحدثين الأصليين، فإن اللغة الألمانية هي رقم واحد.

لعدة قرون، كانت اللغة بمثابة لغة مشتركة (لغة مشتركة توحد الشعوب المختلفة) في أجزاء كبيرة من القارة الأوروبية، وهي لا تزال تخدم هذا الغرض كلغة ثانية مهمة في وسط وشرق أوروبا، في العالم الناطق بالإنجليزية، الألمانية هي أيضا ثالث لغة أجنبية تدرس. بالإضافة إلى أنها تأتي في المركز العاشر كواحدة من اللغات الرئيسية في العالم. 


معرفة اللغة الألمانية يمنحك ما يقرب من 100 مليون شخص إضافي للتحدث معه. 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-