القائمة الرئيسية

الصفحات

أفضل النصائح لحفظ القرآن الكريم

 

أفضل النصائح لحفظ القرآن الكريم 



القرآن الكريم هو كلام الله وآخر رسالة من الله عز وجل الى الأرض على لسان سيد البشر سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ، والكثير يجد صعوبة في حفظ القرآن وتدبر معانيه .

لذا في هذا المقال سأذكر لك نصائح لحفظ القرآن الكريم

 

الإخلاص في النية

علينا أن نتذكر قوله تعالى : ( قل هل ننبئكم بالأخسرين أعمالا الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا ) إذاً هم سعوا واجتهدوا ولكن سعيهم ضلّ بسبب فقدانهم للإيمان والإخلاص ..

الإخلاص له زرّ في القلب وفي أي لحظة وبدون أن يراك أحد اضغط هنا على القلب وقل في نفسك ( الإخلاص .. الإخلاص .. الإخلاص) ثم انوي الحفظ وانطلق .

 

خصص وقت للقرآن

لكي تتقن القرآن حفظًا أو مراجعةً يجب عليك أن تخصص وتحدد في يومك موعد ثابت للقرآن.

 

وأفضل وقت لحفظ القرآن أو لمراجعته هو بعد صلاة الفجر، بورك لأمتي في بكورها.

 

أو أفضل وقت لحفظ القرآن أو لمراجعته هو بعد صلاة العشاء.

 

ولعلك تسإل السبب وراء تحديد الموعد وبالأخص الفجر والعشاء، فمن حيث تخصيص وقت ثابت وذلك حتى تلزم به نفسك وتكون مستعد لذلك كل يوم وفي نفس الموعد.

 

أما عن وقت الفجر والعشاء حيث صفاء العقل في بداية اليوم بالفجر، أو آخر الليل بالعشاء.

 

الالتزام بحفظ جزء معين كل يوم

الالتزام بهذه القاعدة من الأمور الميسِّرة لحفظ كتاب الله، فهي تقدم نوعًا من الالتزام اليومي لمن يريد الحفظ، فيخصص عدداً من الآيات لحفظها يوميًا، أو صفحة أو صفحتين. ونحن هنا ننصح بالتزام منهج رسول الله صلى الله عليه وسلم القائل: (خذوا من الأعمال ما تطيقون فإن الله لا يمل حتى تملوا، وأحب العمل إلى الله ما داوم عليه صاحبه، وإن قلَّ) رواه البخاري ومسلم، وكما قالوا: قليل دائم خير من كثير منقطع.

 

تثبيت ما تم حفظه قبل الانتقال لغيره

فلا ينبغي لمن شرع في حفظ كتاب الله أن ينتقل إلى محفوظ جديد قبل تثبت ما تم حفظه تماماً، ومما يُعين على هذا الأمر تكرار المحفوظ كلما سمح الوقت بذلك، كتكراره أثناء الصلوات المفروضة والمسنونة، ووقت انتظار الصلاة، ونحوه، ففي ذلك كله عون على تثبيت ما تم حفظه.

 

المحافظة على مصحف واحد للحفظ

وهذه القاعدة من الأمور المساعدة على حفظ كتاب الله؛ وبيان ذلك أن الإنسان يحفظ بالنظر كما يحفظ بالسمع، فمواضع الآيات في المصحف تُرسم في الذهن مع كثرة القراءة والنظر في المصحف، فإذا غيَّر الحافظ مصحفه، أدَّى ذلك إلى تشتيت الذهن، لذا كان الأفضل الالتزام بمصحف واحد، ويفضل هنا ما يُطلق عليه "مصحف الحفاظ" الذي تبدأ صفحاته بآية وتنتهي بآية.

 

استعن بشخص يعينك على الحفظ

وهذه الخطوة هي من أهم الخطوات خاصة لمن ختم القرآن أو حفظ كمًا كبير ولن يستطيع مراجعته بمفرده.

 

فعليك أن تستعين بشخص متقن للقرآن كشيخ أو معلمة تجلس معهم وتبدأ بسرد ما حفظت حتى إذا اخطأت فليصحح لك خطأك ولا تكمل الحفظ على أساس ذلك.

 

واليك بعض التطبيقات والقنوات لتعينك على الحفظ :

تطبيق محفظ الوحيين

إن هذا التطبيق ستجد فيه القرآن قراءة ومع عدة كتب لتفاسير الآيات وبيان سبب نزولها.

 

كما أنه يساعدك على تقسيم الصفحة وربط الآيات ببعضها البعض حتى يسهل عليك الحفظ أو المراجعة..

 

وأيضًا ستجد فيه العديد من الشبوخ القراء للقرآن كأحمد العجمي، والعفاسي، والطبلاوي..

 

وإن كنت تحفظ القرآن بالقراءات العشر ستجد عليه بقية القراء بالرواة..

 

رابط التطبيق من هنا .

 

قناة إنه القرآن

قناة دكتور أحمد عبدالمنعم يساعدك على تفسير الآيات وتدبرها وفهم المعاني بشكل مبسط .

 

رابط القناة من هنا .

 

واخيراً عزيزي القارئ قد تساعدك تلك النصائح كثراً في حفظ القرآن لذا ابدأ بالعمل بها وانوى الحفظ .

 

يمكنك ايضاً قراءة هذا المقال من هنا .


تعليقات