القائمة الرئيسية

الصفحات

9 أسباب تدفعك للدراسة عبر الانترنت تعرف عليهم

 

9 أسباب تدفعك للدراسة عبر الانترنت تعرف عليهم 



التعليم عبر الانترنت هو من أفضل الخيارات للتعلم حيث يمكنك التسجيل في دورة تدريبية وبدء التعلم او اخذ درجة اكاديمية سواء دبلومة او بكالوريوس ، وفي وقتنا الحالى هناك اكثر من 6 ونصف مليون طالب مسجلين في دورات تدريبية ويتعلمون عن بعد .

 

وفي هذا المقال نستعرض لك 9 أسباب تدفعك للدراسة عبر الانترنت لذا تابع معي .

 

توفير الوقت

برامج الشهادات عبر الإنترنت تمنحك إمكانية الجمع بين التعلم المستقل وعملك أو عائلتك. تم تصميم الدورات التدريبية عبر الإنترنت خصيصًا للدراسة الذاتية وغالبًا ما تكون مخصصة لتناسب احتياجات الطلاب الفرديين.

يمكنك تحديد الجدول الزمني الخاص بك والتعلم في وتيرة الخاصة بك.

 

المرونة

يوفر التعليم عبر الإنترنت مرونة للطلاب الذين لديهم التزامات أخرى. سواء أكنت مشغولاً في أحد الوالدين أو في أحد المهنيين الذين ليس لديهم الوقت الكافي لتولي دورة خلال ساعات الدوام المدرسي ، يمكنك العثور على برنامج عبر الإنترنت يعمل حول جدول مواعيدك. تتيح الخيارات غير المتزامنة للطلاب فرصة التعلم بدون جدول زمني أسبوعي محدد أو اجتماعات عبر الإنترنت في وقت محدد.

 

التكلفة البسيطة

مقارنة بالتعليم التقليدي فالتعليم الإلكتروني مصاريفه تكاد تكون معدومة. ترتفع تكلفة التعليم التقليدي لعدة عوامل؛ البنية التعليمية، والموظفين، والمناهج، وطباعة المواد الدراسية، ومصاريف التشغيل، إلخ…

 

معظم هذه المصاريف المذكورة بالأعلى تُخصم في حالة التعليم الإلكتروني، لذلك تقل التكلفة ويصبح السعر بسيطًا أو ربما يكون مجانيًا مثل منصة إدراك وبعض المنصات التعليم الإلكتروني الأخرى.

 

مدرسين ملهمين

تعمل بعض برامج التعليم عبر الإنترنت على ربط الطلاب بأساتذة أرفع وأساتذة محاضرين من جميع أنحاء العالم. ابحث عن فرص للتعلم من الأفضل والأذكى في مجالك الخاص.

 

 المسؤولية

في التعليم الإلكتروني أنت المسؤول الأول والأخير عن نفسك وعن رحلة تعلمك. أنت المسؤول عن وقتك وكيف تقضيه. يُمكنك الدراسة في أي وقت لا رقيب عليك، فوائد هذا الموضوع تتمحور حول تطوير ثقتك بنفسك وزيادة الحس بالمسؤولية تجاه رحلتك التعليمية.

 

متطلبات بسيطة

أحيانًا ما يكون للجامعات عبر الإنترنت عدد أقل من المتطلبات الرسمية أو لا توجد بها متطلبات رسمية يجب الوفاء بها من أجل الوصول إلى الدورات التدريبية. المطلب الرئيسي هو اتصال إنترنت فعال يسمح لك بتنزيل الدورات وأنشطة الفصل والوصول إليها

 

الوصول إلى أكبر الجامعات في العالم

ببداية عصر التعليم الإلكتروني، تنافست الجامعات من مختلف أنحاء العالم على عرض المواد الدراسية الخاصة بهم وجعلها متاحة للجميع. فالآن بضغطة زر يُمكنك دراسة ما يدرسه الطلاب في جامعات كُبرى مثل هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. وفي عالمنا العربي قامت إدراك بالتوقيع مع أكبر الجامعات والمؤسسات لتوفير موادها التعليمية مجانًا عبر المنصة مثل الجامعة الأمريكية، كلية لندن الجامعية، المركز الثقافي البريطاني، والعديد من المؤسسات الأخر

 

مُتعدد الأشكال

تتنوع الطُرق التي يتعلم بها كل شخص؛ هناك عدة أنواع شائعة تختلف من شخص لآخر. بعض المُتعلمين يُفضّلون التعلم من خلال الوسائل المرئية، والبعض الآخر يفضل التعلم عبر الوسائل المسموعة، ومجموعة ثالثة تُفضل التعلم عبر القراءة. يختلف الأشخاص ويبقى التعليم الإلكتروني في تطور دائم لتغطية احتياجات المتعلمين المختلفة. تتنوع أشكال المواد التعليمية، فتارة تكون المادة مرئية وتارة أخرى مسموعة أو مقروءة. يصب هذا التنوع في مصلحة المتعلمين ورحلة دراستهم.

 

التعليم الإلكتروني مُوجّه

يُغطي المنهج الدراسي في الدورات الإلكترونية أهداف مُخصصة، فكل دورة تخدم أهداف مُحددة تغطي احتياجات المتعلمين المختلفة. فبعيدًا عن الحشو والإضافات يعتمد التعليم الإلكتروني على التخصص أكثر من التشعب؛ حيث يغطي نقطة معينة من جميع جوانبها ويناقش جميع أشكالها حتى يحصل المتعلم على الإفادة الكاملة في هذا الموضوع.

 

ناقشنا في هذا المقال أسباب للتعلم عبر الانترنت ، فهل تفضل التعلم التقليدي ام التعلم عبر الانترنت ؟

 

يمكنك ايضاً قراءة هذا المقال من هنا .


تعليقات