القائمة الرئيسية

الصفحات

خطوات انشاء خطة تسويقية محترفة

 

خطوات انشاء خطة تسويقية محترفة



يبدأ نجاح مشروعك من دراسة السوق وتحديد الفئة المستهدفة ووضع خطة تسويقية مميز لمشروعك لتتضمن نجاحه ، وكثير من الشركات ما يقعوا في فخ عدم انشاء خطة تسويقية وهذا خطأ جسيم لأن الخطة التسويقية تتمثل اهميتها في تحديد مسار الشركة ومعرفة نقاط القوة والضعف بها .

 

وفي هذا المقال نستعرض لك خطوات انشاء خطة تسويقية محترفة لمشروعك لذا تابع معي .

 

في البداية تعتمد طريقة كتابة خطة تسويقية على أهداف المشروع ذاته، فالهدف ليس بذل مجهودات تسويقية في المطلق، لكن استثمارها بما يحقق أهداف المشروع. لذا، قبل البدء في كتابة خطة تسويقية، فأنت بحاجة إلى تحديد أهداف مشروعك في الوقت الحالي. على سبيل المثال:

 

التركيز على بيع المنتجات التي تنتجها الشركة حاليًا في سوقها المستهدف.


إطلاق منتجات وخدمات جديدة في السوق الحالي.


الانتشار والتوسع في أسواق جديدة.


بناءً على معرفة هذه الأهداف، سيكون بإمكانك تنفيذ الخطة التسويقية المناسبة ، لهذا السبب تملك الشركة أكثر من خطة تسويقية لتركّز على نجاح الهدف النهائي. بالنسبة لبعض الشركات، قد تعتمد على إنشاء خطة تسويقية واحدة تسعى من خلالها إلى تحقيق أهداف مختلفة، مع التأكد من الاهتمام بجميع تفاصيل أهداف المشروع داخل الخطة.

 

الخطوة الأولى

تحليل الوضع

يبدأ تطوير خطة التسويق بتحليل الموقف. ابدأ بتحليل السوق والاتجاهات القادمة التي تحدث التغيير في تصورات العملاء.

افهم من هم منافسوك وماذا يفعلون لمواكبة اتجاهات السوق الجديدة. بمجرد تحليل منافسيك ، حان الوقت لإجراء تحليل SWOT على منتجك.

افهم منتجك ، وقم بعمل قائمة بـ USP الخاص به ، ونقاط قوته ، وضعفه ، وفرصته والتهديدات. تساعدك معرفة منتجك جيدًا أيضًا في وضعه في التسويق.

 

الخطوة الثانية

استراتيجية التسويق

من العناصر الأساسية في الخطة التسويقية هي الإشارة إلى استراتيجية التسويق، يمكن بناء واختيار هذه الاستراتيجيات بالاعتماد على المزيج التسويقي للشركة الذي يشمل العناصر التالية:

 

المنتج: تحديد تفاصيل منتجاتك وما هي القيمة المضافة وأكثر شيء يميزها، بناءً على مساهمته في إشباع احتياجات العملاء وحل مشكلاتهم.


التسعير: ما هي استراتيجية التسعير التي تعتمد عليها؟ على سبيل المثال: تقديم سعر أقل من المنافسين أو وضع سعر أعلى بناءً على تقديم منتج عالي الجودة.


المكان: قنوات التوزيع المختلفة التي تشمل توضيح كيف وأين تجري عمليات البيع؟ هل من خلال متاجر في أرض الواقع أو عبر متجر إلكتروني؟ أم مزيج من الاثنين؟


الترويج: ما هي الطرق التي تعتمد عليها في الوصول إلى عملائك المحتملين؟ مثلًا العلاقات العامة أو البيع الشخصي أو من خلال الإعلانات المدفوعة.


بناءً على المزيج التسويقي للشركة وكذلك الأهداف التي ترغب في تحقيقها، سيكون بإمكانك تحديد استراتيجية التسويق المناسبة، أو إذا كنت ستحتاج إلى الاعتماد على أكثر من واحدة، تشمل عملية الاختيار توضيح الأسباب من استخدام هذه الاستراتيجيات تحديدًا وكيف ستساعدك على إنشاء عروض بيع فريدة (Unique Selling Proposition) لعملائك بناءً على ميزتك المقدمة لهم.

 

الخطوة الثالثة

حدد هدف علامتك التجارية

بعد معرفة المنتجات والخدمات التي تعرضها بشكل مفصل، الآن يجب عليك توضيح سبب بيعك لها.

 

حدد هدف علامتك التجارية من خلال الإجابة على أسئلة، مثل:

 

ما هي أهداف علامتك التجارية؟

لماذا ترغب بمساعدة عملائك؟

في ماذا تكمن أهمية منتجاتك وخدماتك؟

ما الذي يجعل العملاء يتعاملون معك بدلاً من منافسيك؟

 

الخطوة الرابعة

حدد جمهورك المستهدف

والآن بعد أن علمت ما الذي ستبيعه وسبب بيعك إياه، يجب عليك التفكير لمن ستبيعه.

 

قم بتحديد الجمهور المستهدف وتخيل شخصيات المشتريين وابدأ بوصف العملاء المثاليين الذين ترغب بالتعامل معهم، و حدد ما يلي:

 

الخصائص الديموغرافية: كالعمر، والجنس، والدخل، والتعليم، والموقع، وما إلى ذلك.

المعلومات المهنية: كنوع الصناعة، والمسمى الوظيفي، والشركة، وما إلى ذلك.

التحليل النفسي: كالسمات الشخصية، والمعتقدات، والسلوكيات، وما إلى ذلك.

الأهداف: ما يريدون تحقيقه.

التحديات: كمواضع الشكوى، وما يخشونه، وما يحتاجون إليه، وما إلى ذلك.

التأثيرات: كوسائل الإعلام، والقادة، والأشخاص المؤثرين أو الانفلونسرز وما إلى ذلك.

 

الخطوة الخامسة

تحديد السوق المستهدف

تحديد السوق المستهدف عند كتابة خطة تسويقية هي خطوة مهمة جدًا، إذ تخبرك إلى أين ستتوجّه مجهوداتك التسويقية بالضبط، وكيف سيكون بإمكانك الوصول إلى عملائك في هذه الأسواق. تعطيك فكرة واضحة كذلك عن طبيعة المنافسة المحتملة.

 

يمكنك فعل هذا بناءً على تحليل الوضع الحالي، والنتائج التي خرجت بها بشأن أسواقك الحالية أو المحتملة. إذ ستختار هل ستستمر في الأسواق الحالية؟ أم ستغيّر نشاطك إلى مواقع أخرى جديدة؟ أم أنّك بحاجة إلى تركيز مجهوداتك على الاثنين معًا من أجل نجاح أهداف عملك التجاري؟

 

الخطوة السادسة

تحليل المنافسين

إن تحليل السوق سيقدم لك أسماء بعض منافسيك المباشرين.

 

حان دور إمعان النظر في منافسيك والتفكير في كيفية تمييز علامتك التجارية عنهم و دفع العملاء لاختيارك.

 

من هم منافسوك؟

ما هي حصتهم في السوق؟

ما هي نقاط قوتهم وضعفهم والعروض التي تميزهم عن الآخرين؟

كيف يمكنك تمييز علامتك التجارية عن علامة منافسيك؟

 

الخطوة السابعة

تحديد الميزانية التسويقية

تتحكم الميزانية التسويقية في كفاءة أي خطة تسويقية تضعها للتنفيذ. إذ لا بد من تخصيص ميزانية مناسبة تساعدك في تنفيذ الاستراتيجيات التسويقية المطلوبة، بناءً على المستهدفات التي ترغب في الوصول إليها، مثل زيادة المبيعات. إذ هناك علاقة طردية بين الاثنين، كلّما أردت زيادة مبيعاتك أو تحقيق انتشار أكبر، ستنفق أكثر على مجهوداتك التسويقية.

 

لذا، تعد الميزانية من العناصر الأساسية في الخطة التسويقية التي تشير إلى مقدار المال المخصص للإنفاق على كل استراتيجية موجودة، وكذلك في الإنفاق على الإعلانات المدفوعة. من المهم دائمًا اختيار الميزانية التسويقية وفقًا لتحليل نتائج المجهودات السابقة في الشركة ومعرفة أي الاستراتيجيات حققت نجاحًا أفضل من غيرها بالتالي يمكنك تخصيص أموال أكثر لها، وتقليل الإنفاق على الاستراتيجيات الأقل نجاحًا.

 

الخطوة الثامنة

تحديد الأساليب التسويقية

الجزء الأخير والأهم من خطة التسويق هو تحديد القنوات التي ستستخدمها لخطتك التسويقية.

يعتمد قرار اختيار القناة على المعلمات الرئيسية الثلاثة أدناه

المنتج / الخدمة المقدمة

الجمهور المستهدف

أهدافك وغاياتك


على سبيل المثال: يمكن التقاط الجمهور المستهدف من فئة عمرية بين 25-40 بشكل أفضل باستخدام الوسائط الرقمية.

بالنسبة لبرامج تطبيقات المؤسسات التي يكون جمهورها المستهدف هو نائب الرئيس ، ورؤساء الأقسام – فإن أفضل وسيلة للوصول إلى هذا الجمهور ستكون من خلال المعارض التجارية والمؤتمرات وما إلى ذلك.

 

متى يجب أن أضع خطة تسويقية؟

ليس هناك وقت سيئ لوضع خطة تسويقية، ولكن أكثر وقت ملائم هو:

 

في بداية أو نهاية العام حتى تتسنى لك فرصة التخطيط للعام المقبل.


عند إطلاق مشروع جديد لتساعدك الخطة التسويقية على تنمية وتوسيع نطاق عملك الجديد.


عند الإعلان عن منتج أو خدمة أو فئة جديدة في عملك لتتمكن من الاستحواذ على السوق الجديد.

 

الآن أصبحت تعرف كيف يمكنك عمل خطة تسويقية متكاملة لمشروعك ، ويمكنك ايضاً الاستعانة بوضع خطة تسويقية بقوالب جاهزة لمساعدتك .

 

يمكنك ايضاً قراءة هذا المقال من هنا .


تعليقات