أخر الاخبار

حلول فعالة للتخلص من مشكلة التسويف والتأجيل

 حلول فعالة للتخلص من مشكلة التسويف والتأجيل

كم مرة يكون لديك جدول مليء بالمهام وينتهي اليوم بـ"سأكمل فيما بعد"، أو تطرأ لديك مهمة عاجلة سواء في العمل أو في علاقاتك الشخصية وتؤجل جدولك ليوم آخر دون وجود مبرر قوي؟…

إذا كنت تواجه هذه المشاكل وتقرأ هذا المقال فأنت هنا في المكان الصحيح، لذا تابع معنا.

سنتعرف في هذا المقال على:

  • ما هو التسويف والتأجيل؟

  • ما هو سبب التأجيل؟

  • كيف اتخلص من التسويف نهائيا؟

ما هو التسويف والتأجيل؟

يمكن القول بأن التسويف هو عبارة عن تأجيل المهام المطلوبة في حياتنا اليومية والتأخير في أداء الأعمال والالتزامات، وهي أحد أهم المشكلات التي تعوق النجاح وتجعل الإنسان محبطاً وغير قادر على إنهاء أعماله في الوقت المطلوب.

أسباب التسويف 

تأجيل المهام له أشكال عديدة، وبالرغم من أن تكليفك للعمل يمكن أن يجعلك متحمساً للعمل وترغب في الانتهاء منه في أسرع وقت، إلا أنك تجد بعض العراقيل التي تجعلك لا تنتهي من العمل في الوقت المناسب الذي طُلِبَ منك وبالتالي تقوم بتأجيله.

ويمكن أن يأخذ التسويف شكلاً آخر، وهو إعطاء الأولوية للأعمال السهلة البسيطة التي يمكنك أن تؤديها بسهولة في أي وقت، مثل الرد على بعض رسائل البريد الإلكتروني، وتؤجل الأعمال المهمة والمعقدة لليوم التالي.

ويمكن أن نتطرق إلى سبب آخر من الأسباب التي تؤدي إلى التسويف، وهو سلوك الأسرة، حيث أن العديد من الأسر تضع خطط لإنجاز بعض الأعمال، وتحدد وقت لتنفيذ هذه الأعمال، وسرعان ما تلجأ إلى التسويف وتأجيل تنفيذه دون عذر مقبول، وهذا السلوك ينعكس على الأبناء.

وسبب آخر من أسباب التسويف ألا وهو الأصدقاء، فمصاحبة الكسالى والمحبطين تؤثر عليك وتجعلك تؤجل الكثير من المهام المطلوبة، وكذلك الانصياع وراء الشهوات اللحظية، وأيضًا ضعف الثقة بالنفس وفتور الهمة، ونتطرق أيضًا إلى أن خلافاتك مع المدير قد تكون من أهم الأسباب التي تؤدي إلى التسويف.

كيفية التغلب على مشكلة التسويف والتأجيل؟

يمكن التغلب على هذه المشكلة باتباع عدة خطوات:

1. وضع قائمة مسبقة:

عن طريق إعداد قائمة مسبقة بكل خطوة تخطوها من المهام المطلوبة منك، وتقسم هذه المهام إلى مكوناتها الأساسية، وكتابة كل التفاصيل والاستعداد لما قد يواجهك سيساعدك في التغلب على التسويف ويجعلك تبدأ العمل.

2. تحديد أدواتك:

تجميع كل المواد وأدوات العمل التي تحتاج إليها قبل أن تنفذ هذه المهام المطلوبة منك، حتى لا تضطر إلى التحرك باستمرار لجلب كل أداة من الأدوات التي تحتاجها لإنجاز المهمة، لأن الاستعداد التام يعتبر محفز قوي للاستمرار في العمل حتى الانتهاء منه.

3. الخطوة الأولى:

رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة واحدة، والخطوة الأولى هي من أصعب الخطوات لإتمام العمل المطلوب منك، وعند قيامك بالبدء بالخطوات الأولى للمهمة ستجد نفسك متحمسًا لإنجاز باقي الخطوات بسهولة.

4. تقسيم المهام:

تنفيذ مهام كثيرة صغيرة تنهي ما تقوم به من عمل كبير، وستعطيك القوة الدافعة التي تحتاجها لتنفيذ المهمة الكبيرة، وستكون قادراً على التغلب على التسويف.

5. البداية بالمهمة الأكثر صعوبة:

التخلص من المهام الصعبة أولاً سيحمسك في أن تنجز المهام السهلة بعدها.

6. التفكير في العواقب: 

عندما تفكر بعواقب الكسل قد يعود هذا بالنفع عليك،  فعندما تفكر في العواقب والمكافآت والحوافز التي تنتظرك قد يكون دافعًا لك لإتمام مهامك اليومية، حيث يعتبر الخوف والرغبة محفزان للسلوك اليومي للبشر.

7. التفكير بالفائدة: 

فعند تفكيرك في الأمور التي تجعل بقاءك في عملك مهماً ومفيداً بالنسبة إليك فإن ذلك يدفعك لإنجاز العمل، فكلما زادت الفائدة والمنافع العائدة عليك كلما زادت لديك الرغبة لإتمام مهامك.

وإذا كان لديك سبب أو سببان لإنجاز أية مهمة فإنه سوف يكون لديك مستوى فاتر من الحماس لإتمام العمل، لكن إذا كان لديك عشرة أسباب لاستكمال المهمة، فإن حماسك للعمل سيكون أعلى.

8. الحرص على نيل قسط وافر من الراحة:

إن لبدنك عليك حق، لذلك اقتطع من وقت العمل 15 دقيقة جانباً دون الشعور بالقلق، لتناول القهوة حتى يمكنك تنشيط عقلك وتحفيز نفسك للبدء في المهمة المطلوبة منك واستكمالها على أكمل وجه.

تعرفنا في هذا المقال على:

  • ما هو التسويف والتأجيل؟

  • ما هو سبب التأجيل؟

  • كيف اتخلص من التسويف نهائيا؟

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-