القائمة الرئيسية

الصفحات

كيف تصبح مدقق لغوي محترف؟

 كيف تصبح مدقق لغوي محترف؟

منذ القدم، كان التواصل بين الناس يعتمد بشكلٍ أساسي على المشافهة أو عن طريق تبادل الرسائل بطريقة غير رسمية مركزين على مضمون الكلام غير مبالين بسلامة هذا الكلام لغوياً، ثم بدأت هذه الحاجة إلى سلامة الكلام لغويا تبرز مع بدء دخول الطباعة للعالم العربي، وتزامن ذلك مع انتشار مهنة الصحافة، وبدأ انتشار الطابع الرسمي للتواصل والحاجة إلى إلقاء الخطابات.

أصبح ارتكاب الأخطاء وعدم السلامة اللغوية يتسبب في الحرج للمتحدِّث، ما استدعى الحاجة إلى إيلاء هذه المسألة الاهتمام اللازم. ومع مرور الوقت، أصبحت كل مادة مقروءة أو منطوقة تخضع بالضرورة إلى عملية تعرف بالتدقيق اللغوي، ومن يمارسها يسمى مدققًا لغويًّا.

سنتعرف في هذا المقال على:

  • ماذا يعني مدقق لغوي؟

  • انواع التدقيق اللغوي

  • الفرق بين التدقيق اللغوي والتحرير

ماذا يعني مدقق لغوي؟

التدقيق اللغوي أو (Proofreading) يمكن تعريفه بأنه عملية مراجعة النص لغويا، وتصحيح جميع الأخطاء اللغوية، والإملائية، والنحوية، والصرفية الموجودة فيه؛ وذلك للوصول إلى نص سليم لغويا وخالٍ من الأخطاء، وظهر هذا المفهوم قديماً على يد عددٍ من النحويين العرب الذين كتبوا في هذا المجال، مثل: الكسائي وأبي بكر الزبيدي، ثم برزت الحاجة إليه وزاد الطلب على هذه الخدمة مع دخول الصحافة والمطبوعات إلى العالم العربي، وعندما بدأت الأخطاء المطبعية بالظهور مسببة الحرج للكثير من الجهات والشخصيات أمام الملأ.

انواع التدقيق اللغوي

يشمل التدقيق اللغوي الأنواع التالية:

1. التدقيق الإملائي: مراجعة جميع الأخطاء الإملائية الواردة في النص وتصحيحها.

2. التدقيق اللغوي: مراجعة الأخطاء اللغوية الواردة في النص وتصحيحها.

3. التدقيق التركيبي النحوي للعبارات: مراجعة الأخطاء النحوية وتصحيحها.

4. تنسيق النصوص: تنسيق النصوص والحفاظ عليها وفق المطلوب.

5. التأكُّد من سلامة اللغة والمعنى: التوافق بين اللغة المُستخدمة والمعنى المقصود.

6. وضع التشكيل والحركات المناسبة للمحتوى وعلامات الترقيم: وضع الشدَّات والتنوين والحركات في المواطن التي تتسبَّب في التباس في فهم الكلمة أو المعنى، إضافة إلى ضبط المعنى باستخدام علامات الترقيم بطريقة صحيحة.

الفرق بين التدقيق اللغوي والتحرير

يخلط الكثيرون بين التدقيق اللغوي أو Proofreading والتحرير أو Editing معتقدين أنهما الأمر ذاته؛ وسنوضح الفرق بينهما كمرحلتين أساسيتين مختلفتين في عملية المراجعة للنص المكتوب أو المنطوق.

بعد الانتهاء من كتابة النص، يمر بمرحلة التحرير التي تعنى بإجراء التغييرات والتعديلات على النص بما يحسن الجودة الإجمالية للكتابة فيما يتعلق باستخدام اللغة والتعبير. 

التحرير هو الإنشاء وإعادة صياغة النص، ويوجد نوعان من التحرير: تحرير موضوعي يشمل تصحيح البنية والتماسك والاتساق المنطقي للنص، وفي هذه المرحلة، يتم تعديل أقسام كاملة (جمل أو فقرات) من النص سواء بالتوسيع أو الاختصار أو الحذف. ويتضمن تحرير النسخ تصحيح المشكلات في قواعد اللغة والتهجئة والمصطلحات.

يلي التحرير مرحلة التدقيق اللغوي التي تكون أكثر محدودية وتقتصر على تصحيح الأخطاء اللغوية، والمطبعية، والنحوية، والإملائية، وعلامات الترقيم بدون التطرق إلى المعنى وصحة المعلومات الواردة في النص.

ويتضمن التحرير التدقيق اللغوي وليس العكس؛ حيث يخرج النص بعد التحرير بلغة متسقة، وتعبير واضح وقابلية قراءة أفضل خالية من الركاكة، أمَّا التدقيق اللغوي فهو شكل مبسط من التحرير.

تعرفنا في هذا المقال على:

  • ماذا يعني مدقق لغوي؟

  • انواع التدقيق اللغوي

  • الفرق بين التدقيق اللغوي والتحرير

يمكنك قراءة موضوع عن: " كيف تصبح مترجما محترفا؟" من هنا.

تعليقات