القائمة الرئيسية

الصفحات

تعرَّف على الخريطة الذهنية ودورها في المساعدة على النجاح

 تعرَّف على الخريطة الذهنية ودورها في المساعدة على النجاح

تعد الخريطة الذهنية واحدة من الأدوات الهامة جداً التي تسهل تدفق الأفكار وترسيخ أكبر قدر من المعلومات؛ وذلك لأن دماغ الإنسان تتكون من ملايين الخلايا العصبية، وينقسم الدماغ إلى فصين، وهذين الفصين يتخصص كل واحد منهما بمجموعة من الوظائف والعمليات.

المسئول الأول لكل قدرة عقلية أو ذهنية يتمتع بها الإنسان هو الدماغ، وكلما استخدم الإنسان الفصين كلما حصل على أفضل النتائج، وهذا ما تعمل عليه الخريطة الذهنية.

سنتعرف في هذا المقال على:

  • تعريف مفهوم الخريطة الذهنية

  • فوائد الخريطة الذهنية وتطبيقاتها في وظائف الدماغ

  • طريقة عمل الخرائط الذهنية

تعريف مفهوم الخريطة الذهنية

الخريطة الذهنية هي الوسيلة التي يستخدمها الفرد ليعبر عن أفكاره، ويستعين فيها بالرسومات والصور التعبيرية، بحيث يكتب الفرد الفكرة على ورقة ويرسمها حتى تترسخ داخل العقل والذاكرة، ويركز فيها بكل جوارحه، فبواسطة الخريطة الذهنية يتم تشغيل الذاكرة البصرية التي تقوم برسم الأفكار وحفظها.

وبالتالي يصبح من السهل حفظ أي معلومة واسترجاعها أيضًا، ويعد الشرط الأساسي لنجاح استخدام هذه الخرائط الذهنية هو عمل فصي الدماغ كاملًا معاً، وبالتالي يتم تخزين أي معلومة على هيئة صورة، بحيث تكون هذه الصور على شكل خريطة.

فوائد الخريطة الذهنية وتطبيقاتها في وظائف الدماغ

توجد العديد من الفوائد الناتجة عن استخدام الخريطة الذهنية، وهي:

1. النظرة الشاملة لأي موضوع، لأن الخريطة الذهنية توفر للإنسان كافة المعلومات بشكل واضح.

2. فهم وتحديد الأهداف وكيفية الوصول لهذه الأهداف وحل المشكلات من خلال رسم العقبات والمشاكل التي تقف أمام حل أي مشكلة.

3. الحصول على أكبر قدر من البيانات والمعلومات كلها في ورقة واحدة دون تعدد الورقات وضياع الأفكار.

4. مضاعفة إنتاج الأفكار لدى الإنسان بسبب قدرته على الاستيعاب الكامل وتوارد الأفكار كلها في نفس الوقت دون ضياع أي فكرة.

طريقة عمل الخريطة الذهنية بشكل صحيح

وفي النقاط التالية سنتعرف على الطريقة الصحيحة لرسم وتصميم الخرائط الذهنية بشكل صحيح، والطريقة هي كما يلي:

1. أولًا تحضير الأدوات المناسبة لرسم الخريطة الذهنية، مثل: الورقة والقلم والألوان.

2. يُفَضَّل استخدام الرسومات والألوان والأشكال التي تحبها.

3. فكر بموضوع هام وأساسي ترغي في رسم خريطة ذهنية له.

4. حدد أفكارًا رئيسية لها علاقة بالموضوع، وعبر عن كل فكرة برسمك لفرع متشعب من المركز، ولا تنس كتابة كلمة مفتاحية تعبر عن هذه الفكرة.

5. حاول تفصيل كلام كل فكرة رئيسية إلى فروع صغيرة متشعبة من هذه الفكرة.

بعض المواقع التي تساعدك في إعداد الخرائط الذهنية

في الآونة الأخيرة ظهرت العديد من البرامج الإلكترونية التي يمكنها مساعدتك في إعداد الخرائط الذهنية، ومنها:

  • موقع Bubbl.us: بحيث يركز هذا الموقع على رسم الخرائط الذهنية فقط.

  • موقع WiseMapping: هذا الموقع متاح مجانًا لكل من الأفراد والشركات ويساعد في رسم الخرائط الذهنية.

تعرفنا في هذا المقال على:

  • تعريف مفهوم الخريطة الذهنية

  • فوائد الخريطة الذهنية وتطبيقاتها في وظائف الدماغ

  • طريقة عمل الخرائط الذهنية

يمكنك قراءة موضوع عن أكاديمية فاهم التعليمية من هنا.

تعليقات