القائمة الرئيسية

الصفحات

أهم صفات الإيجابية وخطواتها

أهم صفات الإيجابية وخطواتها

كيف أكون إيجابيًا؟ سؤال يطرحه الكثيرون، ولكي تكون إيجابيًّا عليك باتخاذ بضع الخطوات والتفكير بإيجابية، لذا تابع معنا هذا المقال.

سنتعرف في هذا المقال على:

  • ما مفهوم الإيجابية

  • صفات الشخص الإيجابي

  • أنواع التفكير الإيجابي

ما مفهوم الإيجابية

معنى الإيجابية في المعجم هي من الإيجاب وعكسها السلبية، وهي كل ما يصدر من أمور ناجحة.

أما مفهوم الإيجابية المتعارف عليه: فهي سمة من سمات الشخصية، ومعناها الخروج من التقوقع مع الذات، وإطلاق العنان نحو العالم الخارجي، والرغبة في التقدم والتغيير إلى الأفضل والصلاح للذات أولًا ثم للمجتمع، وتعتمد على التفكير الإيجابي، والبعد عن التشاؤم، والقدرة على حل المشكلات بطريقة صحيحة وسليمة، وبالتالي تنعكس على الشخص الذي يفكر بإيجابية وتجعله يشعر بالراحة والأمان والاطمئنان.

صفات الشخص الإيجابي

1. القيم العليا: 

حيث يعيش الشخص الإيجابي بقيم عليا وهي القيم التي تؤثر عليه وتحكم شهواته مهما كانت الإغراءات حوله، فتبتعد عن السلوكيات السلبية، مثل: الكذب والغيبة والفتنة والاستغلال والسرقة، ويتميز الشخص الإيجابي بالصدق والأمانة وحب الخير للناس والعطاء والكرم والتسامح وغيرها من القيم الجيدة.

2. الرؤية الواضحة:

الشخصية الإيجابية تمتلك رؤية واضحة وتعرف أن تحدد ما تريده خلال فترة زمنية معنية.

3. التفاؤل والتوقع الإيجابي: 

من مميزات الشخص الإيجابي التفاؤل دائما وتوقع الخير في كل خطوة يخطوها.

4. كل مشكلة ولها حل:

يعتقد الشخص الإيجابي دائما بأنه توجد حلول لجميع المشاكل، ويسعى لاكتشاف حل المشكلة التي يقع فيها.

5. الاستفادة من التحديات والصعوبات:

الشخص الإيجابي يحول التحديات والصعوبات التي تواجهه، إلى مهارات وخبرات وتجارب يتعلم منها في االمستقبل.

6. لا يسمح الشخص الإيجابي للتحديات والصعوبات بأن تؤثر على أركان حياته:

فهذه المشكلات التي تواجهه تجعله أقوى روحانيًا وأكثر صلابة، ويهتم أكثر بنفسه وصحته وعائلته.

7. الثقة بالنفس:

الشخص الإيجابي يتمتع بأنه واثق من نفسه ويعلم جيدًا نقاط قوته وضعفه.

8. التعاون مع الآخرين:

الشخصية الإيجابية تمتاز بحب مساعدة الآخرين وحب التواصل الاجتماعي.

أنواع التفكير الإيجابي

تتعدد أنواع التفكير الإيجابي، وهي:

1. التفكير الإيجابي لتدعيم وجهات النظر:

يستخدم بعض الناس هذا النوع من التفكير الإيجابي لكي يدعم وجهة نظره الشخصية تجاه شيء معين، وبذلك يقنع نفسه بأنه على صواب حتى لو كانت النتيجة عكسية.

2. التفكير الإيجابي نتيجة التأثر بالآخرين:

يكون الشخص إيجابيًا هنا لأنه تأثر بشخص آخر من الأقارب أو الأصدقاء أو حتى قد يكون بسبب برنامج شاهده على التلفاز وتأثر بما فيه من طاقة إيجابية.

3. التفكير الإيجابي بسبب التوقيت:

مثل أن يكون الشخص إيجابيًّا في شهر رمضان ثم بعد هذا الشهر الفضيل يعود إلى ما كان عليه بل وربما يصبح أسوء لأن تفكيره وسلوكه الإيجابي كان متوقفًا على وقت محدد وليس على قيمة مستمرة مع الزمن.

4. التفكير الإيجابي في المعاناة:

فمثلا يحاول أن لا يفكر في الأمر السيء ويحاول أن يتقبل حاله ويركز على الحل، وهذه المهارة تحتاج لترويض النفس قبل أي شيء.

5. التفكير الإيجابي المستمر في الزمن:

هذا النوع هو أقوى وأفضل أنواع التفكير الإيجابي؛ لأنه لا يتأثر بمكان أو زمان أو بمؤثرات أو ظروف، بل هو عادة مستمرة عند الشخص الإيجابي ويحتاج هذا النوع إلى تدريب لاكتساب هذه المهارة.

المبادئ السبعة للإيجابية

1. تغيير الإدراك للأحسن.

2. أن تترك المشكلة في المكان الذي وجدتك فيه أي لا تأخذ المشكلة معك في كل مكان.

3. لا تصبح أنت المشكلة، بمعنى أن تحاول أن تفصل بينك وبين المشكلة.

4. رحَّب بالأفكار الإيجابية دومًا.

5. تعلم من الماضي وعش في الوقت الحاضر وخطط للمستقبل.

6. لا تحزن إذا سعيت لشيء ما ولم تستطع أن تحصل عليه، فربما عدم حصولك عليه هو الخير لك.

7. حاول أن لا تؤذي أحدًا وأن تعامل الآخرين كما تحب أن تُعامَل.

تعرفنا في هذا المقال على:

  • ما مفهوم الإيجابية

  • صفات الشخص الإيجابي

  • أنواع التفكير الإيجابي

يمكنك قراءة موضوع عن تعرف على أسس دراسة الجدوى من هنا.

تعليقات