القائمة الرئيسية

الصفحات

الجاثوم "شلل النوم" أسبابه وكيف يمكنك التخلص منه

 

الجاثوم "شلل النوم" أسبابه وكيف يمكنك التخلص منه 



في المرحلة بين الاستيقاظ والنوم كثيراً ما نشعر بعدم القدرة على الحركة  حيث نكون واعيين ولكننا غير قادرين على الحركة او الكلام ، والذي غالباً ما تؤدي للخوف والاحساس باقتراب الموت وهو ما يعرف بالجاثوم او شلل النوم .

فما هو شلل النوم وما أسبابه وكيف يمكننا الوقاية منه ؟

 

محتويات المقال

تعريف الجاثوم "شلل النوم"

أسباب الجاثوم "شلل النوم"

هل الجاثوم له علاقة بالجن ؟

كيف يمكنك التخلص من الجاثوم ؟

طرق الوقاية من الجاثوم

 

 

تعريف الجاثوم

هو اضطراب أطلق عليه الأطباء اسم “شلل النوم”، يحدث هذا الاضطراب للإنسان أثناء النوم أو عند بداية الاستيقاظ ويجعله يفقد القدرة على الحركة مع سماع ورؤية أشياء مخيفة وعدم القدرة على مقاومتها.

 

أسباب الجاثوم " شلل النوم "

في حالة شلل النوم، يكون انتقال الجسم إلى أو من نوم حركة العين السريعة غير متزامن مع المخ، ويكون وعي الشخص مستيقظ ، لكن جسده يبقى في حالة النوم المشلولة، بينما تكون مناطق الدماغ التي تكشف التهديدات في حالة شديدة الحساسية وحساسة للغاية.

 

تشمل العوامل المرتبطة بالتسبب في شلل النوم ما يلي:

 

- حالة الخدار.

- أنماط النوم غير المنتظمة ، على سبيل المثال ، بسبب تأخر الحركة أو تغيير العمل.

- النوم على ظهرك.

- وجود تاريخ عائلي لشلل النوم.

- يمكن أن يكون شلل النوم من أعراض المشكلات الطبية مثل الاكتئاب السريري والصداع النصفي وانقطاع التنفس الانسدادي والنوم وارتفاع ضغط الدم واضطرابات القلق.

 

هل الجاثوم له علاقة بالجن ؟

يعتقد الكثير من الناس أن الجاثوم هو شيطان أو جن يتم تسليطه عليهم، أو أن من يُصاب بهذا الاضطراب ويتعرض لهذه الحالة بأنه تم مسه من قِبل الجن، ولكن الحقيقة هي أن الجاثوم عبارة عن شلل لا إرادي أطلق عليه الأطباء اضطراب “شلل النوم”، ويحدث أثناء النوم ويمنع صاحبه من الكلام ولا يستطيع فعل أي حركة كأنه مقيد.

 

من أسباب الجاثوم الحقيقية هي استيقاظ النائم خلال فترة الأحلام التي تكون فيها عضلاته مخدرة بالكامل، وبالطبع هذا التخدير أو الشلل أمرٌ طبيعيٌ حتى لا ينفذ النائم الأحداث التي يراها في الحلم.

 

كيف يمكنك التخلص من الجاثوم ؟

أثناء وقوع الشخص في حالة شلل النوم : 

- يفضل محاولة تحريك الجسد حتى يصل إشارة للمخ بتوقف حالة الشلل المؤقتة.


- محاولة خلق روتين جيد للنوم، مثل أخذ حمام دافئ، وتناول مشروبات دافئة.


- نوم عدد ساعات مناسبة لراحة الجسم، والتي تختلف من شخص لآخر، وكل فرد يمكنه تحديد عدد الساعات الكافية لراحة جسده.


- الابتعاد عن الضغوط النفسية والتوتر والقلق.


- عدم الذهاب للنوم مباشرة عقب التعرض لمواقف مؤلمة أو خبرات سيئة.


- ارتداء ملابس مريحة أثناء النوم.


- ركز على الأفكار الإيجابية وقم بالتفكير في أشياء سعيدة حتى لا تشعر بالخوف.


- ذكّر نفسك بأن هذا الاضطراب مجرد حلم وهو حالة شائعة تحدث للكثير من الناس وليس أنت فقط.

 

- اترك السرير ومكان نومك لمدة وقم بالوضوء والصلاة، إن قيامك بهذا سيجعلك تشعر بتحسن وراحة واطمئنان.

 

طرق الوقاية من الجاثوم

للوقاية من الجاثوم عليك أن تفعل ما يلي:

 

- الوضوء قبل النوم وقراءة الأذكار.

 

- ممارسة تمارين الاسترخاء قبل النوم.

 

- النوم في المكان المعتاد.

 

- النوم بطريقة مريحة وعدم النوم على الظهر أو البطن.

 

- عدم تناول الأدوية المنومة.

 

- التفكير بطريقة إيجابية والبعد عن الأفكار السلبية.

 

- الابتعاد عن مسببات الضغط النفسي والعصبية.

 

- أخذ القسط الكافي من النوم وعدم السهر لأوقات متأخرة.

 


واخيراً بعد ان تعرفت على أسباب الجاثوم وطرق الوقاية منه فلا داعي للخوف والقلق وحافظ على نوماً هادئاً .

 

يمكنك ايضاً قراءة هذا المقال من هنا .


تعليقات